• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

بلغت قيمتها 60 مليون درهم

4288 مشروعاً من «خيرية دبي» في 31 دولة خلال 2014

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 29 مارس 2015

دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

أعلنت جمعية دبي الخيرية أن عدد المشاريع والبرامج الإنسانية التي نفذتها خارج الدولة خلال عام 2014 وصل إلى 4 آلاف و288 مشروعا بقيمة إجمالية بلغت 59 مليونا و942 ألف درهم. وضمت المشاريع المتعاقد عليها بناء المساجد والمدارس والمعاهد العلمية والمستوصفات ودور الأيتام وبناء مساكن للفقراء وحفر الآبار، إضافة إلى برامج الأسر المنتجة التي تشمل وقف المزارع ومحركات قوارب الصيد وماكينات الخياطة وشراء الجرارات الزراعية وتوزيع المصاحف، ومشاريع أخرى متنوعة.

وعقدت خيرية دبي الجمعية العمومية العادية لعام 2014 بحضور مندوبين من وزارة الشؤون الاجتماعية ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، وتم انتخاب مجلس إدارة جديد ضم كلا من: محمد عيد بن مدية، وأحمد محمد مسمار، وعيسى لطفي علي، ومحمد عبدالله البدور، وبلال محمد الشحي، وحسين عبد الرحيم قرقاش، وعبدالله إسحاق عبدالله. وقال أحمد محمد مسمار، أمين سر الجمعية في تصريحات صحفية عقب الجمعية العمومية: إن عدد الدول التي استفادت من المشاريع وصل إلى 31 دولة أفريقية وآسيوية العام الماضي.

ونوه أحمد مسمار إلى أن جمعية دبي الخيرية وبالتعاون مع جمعية سايت سيفرز «أمناء على البصر» ومؤسسة البصر الخيرية العالمية، بدأت برنامجا إنسانيا لمكافحة العمى في عدد من الدول الأفريقية تشمل جمهورية النيجر ونيجيريا وغانا وبوركينا فاسو وإقامة مخيم طبي متكامل لإجراء عمليات العيون وتوزيع النظارات الطبية على المرضى، واستفاد من المشروع 25 ألف شخص.

وأوضح أن الجمعية قدمت برامج إنسانية من الصدقات داخل الدولة وخارجها، بقيمة 4 ملايين و659 ألف و818 درهما، شملت مشروع قرطاسية الطالب وتسيير الحج لـ 18 شخصا من الداخل و139 شخصاً من خارج الدولة، وشراء مكيفات وكراسي طبية وتقديم قسائم مشتريات غذائية توزع على الأسر المتعففة، وتقديم مساعدات لمراكز تحفيظ القرآن الكريم، وتنفيذ مشاريع الإفطار داخل الدولة واستفاد منه 15 ألف أسرة و20 دولة.

وأضاف: إن الجمعية قامت بتوزيع أكثر من 5 آلاف أضحية وكسوة العيد داخل الدولة وخارجها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض