• الأربعاء 03 ربيع الأول 1439هـ - 22 نوفمبر 2017م

الخسارة الرابعة تضع أليجري تحت الضغط

فيورنتينا يعيد «السيدة العجوز» إلى «دائرة الشك» في «الكالشيو»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 يناير 2017

مراد المصري (دبي)

حقق فيورنتينا فوزاً ثميناً على يوفنتوس حامل اللقب بنتيجة 2-1، في ختام الجولة العشرين للدوري الإيطالي، وهو الفوز الذي صب في مصلحة كل الفرق التي تطارد «السيدة العجوز» تحديداً روما «الثاني»، ونابولي «الثالث»، وأعادت اليوفي إلى «دائرة الشك» بعدما تجرع خسارته الرابعة بعدما خاض 19 مباراة حيث يمتلك مباراة مؤجلة، علماً بأن الفريق تعرض لخمس خسائر فقط طوال مسيرته في 38 مرحلة العام الماضي!

وعنونت صحيفة التوتو سبورت الصادرة من تورينو، وكتبت: «أليجري: لا نريد المزيد من الهزائم.. يوفنتوس من دون رأس ولا روح، فيورنتينا «سوزا» لعب بشكل أفضل، ديبالا منزعج وبوفون وكيليني لا نعرفهم»!

وجاء فوز فيورنتينا على اليوفي بعد انتظار دام ثلاث سنوات ونصفاً في «الكالشيو»، لتعنون صحيفة الكورييري، وتكتب: «سقوط يوفنتوس، الجميع يركض، فيورنتينا يعيد فتح سباق الأسكوديتو، كالينتش وباديلي أسقطوا يوفنتوس، لكن أليجري يبقى في الصدارة».

من جانبها عنونت صحيفة لاجازيتا ديللو سبورت، وكتبت: «أوامر سوزا على أليجري، السباق على اللقب لا يزال مفتوحاً».

وتألق الكرواتي نيكولا كالينيتش، الذي هز شباك يوفنتوس للمباراة الثالثة على التوالي، وشكلت المباراة مفارقة طريفة حينما ساهم فريدريكو كييزا في تسجيل هدف في مرمى الحارس الإيطالي جيانلويجي بوفون، وهو ابن اللاعب السابق أنريكو كييزا، الذي لعب إلى جانب بوفون وحقق معه لقب كأس الاتحاد الأوروبي عام 1999، حيث تدخل المهاجم في الكرة رغم أن الإعادة أوضحت لاحقاً أن الهدف سيتم احتسابه لباديلي، حينما ارتقى كييزا بقدمه لتحويل الكرة التي واصلت طريقها نحو الشباك. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا