• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

افتتح مؤتمر الشرق الأوسط لتطور طب وأمراض وجراحات العيون

نهيان بن مبارك: الإمارات تطور الرعاية الصحية وفقاً لاحتياجات مواطنيها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 29 مارس 2015

دبي (الاتحاد)

أكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، أنه في ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وبدعم وتوجيه من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، تسعى الإمارات إلى تطوير نظام الرعاية الصحية بالاستجابة لاحتياجات مواطنيها والمقيمين فيها وفقا لأرقى المعايير العالمية.

جاء ذلك خلال افتتاح معاليه، أمس مؤتمر الشرق الأوسط لتطور طب وأمراض وجراحات العيون 2015 في فندق دبي كونراد، نظمه «مركز سمايا التخصصي لليزر وجراحة اليوم الواحد» بمشاركة 65 متحدثا من اشهر المراكز الطبية العالمية في مجال أمراض وجراحات العيون من مختلف دول العالم. وقال معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان: «إن حكومة دولة الإمارات تركز على وجه التحديد في التشخيص والعلاج، والتعليم العام، كما تلتزم بدعم نظام الرعاية الصحية بشكل عام وذلك بتوفير أكثر التكنولوجيات تقدما في هذا المجال، والكشف عن الأمراض، وتنفيذ أكثر العلاجات والعمليات الجراحية الفعالة مشيرا إلى الجهود المبذولة لمعالجة الحالات النادرة لمرضي العيون ونقل الخبرة والتقنية والمعرفة إلى دولة الإمارات». وتابع معاليه: نحن سعداء لاستقبال هؤلاء العلماء والأطباء المتميزين المختصين في مجال طب العيون من مختلف أنحاء العالم ونحن لا يمكننا إلا أن نكون في غاية الامتنان لمعرفتهم، ومهارتهم، واستمرارهم في الأبحاث والدراسات والوصول إلى أنسب الحلول لحماية أعيننا، وهذا المؤتمر يتيح فرصة فريدة للاستماع حول آخر هذه التطورات.

وقال معاليه: يعتبر الأطباء المسلمون في العصور الوسطى من مؤسسي طب العيون كفرع مستقل من الدراسة، وكتبوا العديد من النصوص المفيدة بشأن هذا الموضوع، وخلق تشكيلة واسعة من الأدوات المتخصصة لاستخدامها في العمليات، والعديد من الابتكارات مثل «حقنة الإبرة المجوفة»، التي اخترعها عمار بن علي من مدينة الموصل، وتستخدم لاستخراج المياه البيضاء الناعمة بواسطة الشفط. وأضاف معاليه: اليوم يمكننا أن نفرح في ظل هذا التقدم التقني من أطباء العيون على مر القرون ونقدر كل ما قدموه للاهتمام بصحة العيون وفي الوقت نفسه يمكننا بأن نفخر لما فعله العرب في العصور الماضية في بداية جراحة العيون وما ترتب عليها من بحوث إلى يومنا هذا. وقال معاليه: إنه علاوة على ذلك فإننا نعترف بأننا في دولة الإمارات العربية المتحدة لدينا اهتماما خاصا في ضرورة إحراز المزيد من التقدم في مجال طب العيون بسبب التأثير السلبي لمرض السكري على البصر.

منتجات

أقيم على هامش المؤتمر معرض صحي شاركت فيه أكثر من 15 شركة عالمية متخصصة، تعرض أحدث منتجاتها وابتكاراتها من الأجهزة والمعدات الطبية والمستلزمات التي تستخدم في تشخيص وعلاج أمراض العيون.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض