• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

560 جندياً أميركياً إضافياً إلى العراق وكندا تزيد مدربيها العسكريين

واشنطن تحشد في القيارة استعداداً لمعركة الموصل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 12 يوليو 2016

سرمد الطويل، وكالات (بغداد)

قال وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر الذي وصل إلى بغداد في زيارة مفاجئة أمس، إن واشنطن ستستغل قاعدة القيارة الجوية شمال العراق مركزاً لحشد القوات العراقية المدعومة بمستشارين أميركيين من أجل استعادة الموصل في محافظة نينوى من تنظيم «داعش»، متعهدا بإرسال 560 جنديا إضافيا إلى العراق، بالتزامن مع إعلان كندا زيادة عدد المدربين والعاملين في مجال الهندسة العسكرية في إطار التحالف الدولي، بينما دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر العراقيين إلى الخروج في تظاهرات لإنقاذ البلد من الفساد والمفسدين يوم الجمعة المقبل في ساحة التحرير وسط بغداد.

وأعلن كارتر أن المستشارين العسكريين الأميركيين على استعداد إذا لزم الأمر لمرافقة القوات العراقية، وهي تسعى لتطويق الموصل ، قائلاً: «اتفقنا على دعم الولايات المتحدة الجهود العراقية لعزل الموصل والضغط عليها عبر نشر 560 جندياً إضافياً».

كما أعلنت «البنتاجون» في بيان أرفق بإعلان كارتر أن «القوات الإضافية ستوفر عددا من أنشطة الدعم لقوى الأمن العراقية بما فيها البنى التحتية والقدرات اللوجستية في القاعدة الجوية قرب القيارة».

وذكر مسؤولون عراقيون أن كارتر اجتمع مع رئيس الوزراء حيدر العبادي ووزير الدفاع خالد العبيدي واللفتنانت الجنرال الأميركي شون ماكفارلاند قائد قوات التحالف الدولي،

وقدم «تعازي الولايات المتحدة عن الهجوم الإرهابي ضد شعب العراق في الأسابيع الأخيرة»، معرباً عن تعاطفه وبلاده وعزمه المساعدة في هزيمة «داعش»، كما هنأ العبادي «على النجاحات المتلاحقة التي حققتها قوات الأمن العراقية». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا