• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

يسهمون في تفعيل عمليات الإغاثة مع «الهلال الأحمر»

3256 إماراتياً يتنافسون في العمل الخيري عالمياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 29 مارس 2015

بدرية الكسار

بدرية الكسار (أبوظبي)

بلغ عدد المتطوعين في هيئة الهلال الأحمر الإماراتية 3256 متطوعاً ومتطوعة، من مختلف التخصصات المهنية، كالمهندسين والأطباء والممرضين والاستشاريين والتقنيين وطلاب وطالبات الجامعات وأفراد المجتمع المدني.

وشارك 830 متطوعاً ومتطوعة في المهمات الإغاثية الخارجية التي باشرتها «الهيئة» خلال الأعوام الثلاثة الماضية، فيما بلغ عدد متطوعي «الهيئة» المشاركين في المبادرات والأنشطة في المجتمع المحلي خلال العام الماضي 674 متطوعاً ومتطوعة ساهموا في 97 نشاطاً، كما تم تدريب 1159 من طلبة المدارس أعضاء فرق الهلال الطلابي المدرسي على مستوى فروع الهيئة من خلال تنفيذ 19 دورة تدريبية ومحاضرة، بهدف وتأهيلهم وتعريفهم بـ (أساليب العمل التطوعي والإسعافات الأولية ولغة الإشارة).

وبلغ عدد الملتقيات التي تم تنفيذها مع متطوعي «الهيئة» خلال العام نفسه، 8 ملتقيات على مستوى الدولة.

وأوضح راشد الكعبي رئيس إدارة المتطوعين بالهلال الأحمر، أن إدارة المتطوعين أطلقت البرنامج التدريبي السنوي الموجه لمتطوعي «الهيئة»، حيث يشمل البرنامج التدريبي العديد من الدورات التدريبية النظرية والميدانية، وجاءت حسب الخطة التشغيلية للإدارة هذا العام دورات في الإسعافات الأولية، وأساليب العمل التطوعي، وبرنامج الإسعاف المجتمعي، والقانون الدولي الإنساني، وبرنامج إسفير، ومهارات الاتصال والتواصل والتأثير في الآخرين، والقيادة، ومهارات التفاوض الفعال، و«الإتيكيت» والبروتوكول، وأخيراً دورات في المسؤولية المجتمعية التي تم طرحها هذا العام لتحفيز المنتسبين للهيئة ورفع وعيهم في المسؤولية المجتمعية، وتسعى «الهيئة» دائماً إلى رفع جاهزية جميع المنتسبين لها للاستفادة من طاقاتهم وإمكاناتهم فيما يخدم تحقيق الأهداف الاستراتيجية للهيئة.

ولفت إلى أن إدارة المتطوعين نفذت العام المنصرم (43) دورة تدريبية استفاد منها 784 متطوعاً ومتطوعة، كما بلغ عدد المستقطبين الجدد للتطوع في الهيئة لنفس العام عدد 830 متطوعا ومتطوعة، مما يعد النسبة الأكبر في حالات الاستقطاب الجدد في تاريخ «الهيئة»، ولعل ذلك يعود إلى إطلاق الإدارة العليا للبوابة الإلكترونية للتطوع، كما أن جهود إدارة المتطوعين ومشاركتها في الملتقيات والمعارض الإعلامية والشراكات مع المؤسسات المجتمعية كان لها الأثر البارز في زيادة الوعي وارتفاع معدلات الاستقطاب في «الهيئة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض