• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تحليل إخباري

جول يطرح نفسه بديلاً عن أردوغان في تركيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 11 يناير 2014

إسطنبول (أ ف ب) - اغتنم الرئيس التركي عبد الله جول الفضيحة السياسية والمالية التي تهز الحكومة، ليبرز ما يميزه عن رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان إلى حد بات يظهر في موقع المنافس له قبل ثمانية أشهر من الانتخابات الرئاسية.

وفي ظرف ستة أشهر، أصبح هذا الأمر من الثوابت على الساحة السياسية التركية، إذ إنه في حين يحمل أردوغان بإسهاب في خطب طويلة على جميع أعدائه، ويتهمهم بمحاولة إطاحته وبزعزعة استقرار البلاد، يلزم جول الصمت ولا يخرج عنه إلا للدعوة إلى التهدئة والجمع بين الأتراك.

والعاصفة التي اندلعت في 17 ديسمبر باعتقال عشرات أرباب العمل ورجال الأعمال القريبين من السلطة، لم تخرج عن هذا السيناريو.

وندد رئيس الوزراء في مختلف أنحاء البلاد «بالمؤامرة» التي قال إنها تحاك ضده، مهدداً بشدة ما يسميه «الدولة داخل الدولة» التي يشكلها على حد قوله الشرطيون والقضاة الذين يقفون وراء التحقيق الذي يهدده.

ويبدو أن الرئيس يتخذ منهجياً، الموقف المعاكس لأردوغان، وأكد أنه «لن يتم غض النظر ولا يمكن غض النظر» عن الفساد.

وأعلن الرئيس في أول يناير، في خضم حملة التطهير الشديدة التي استهدفت الشرطة والقضاء «علينا أن نمتنع عن كل المواقف والتصرفات التي قد تضر بدولتنا، دولة القانون الديمقراطية». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا