• الخميس غرة جمادى الأولى 1439هـ - 18 يناير 2018م

ابن دغر: الالتحاق بالشرعية هو التوجه الحقيقي لمواجهة الميليشيات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 14 يناير 2018

عدن (الاتحاد، وكالات)

أكد رئيس الوزراء اليمني أحمد عبيد بن دغر، أن الالتحاق بصف الشرعية هو التوجه الوطني الحقيقي لمواجهة الميليشيات الحوثية الانقلابية، وأضاف أن الشرعية الدستورية المنتخبة من الشعب والمسنودة بالتحالف العربي والقرارات الدولية هي المسار الصحيح لاستعادة الدولة والحفاظ على الجمهورية والوحدة.

وأضاف في تغريدة له على حسابه الشخصي في «تويتر»، أن المبادئ ليست قابلة للتقسيم، إما ضد الحوثيين أو معهم، وإذا قلتم ضد الحوثيين فما الذي يمنعكم أن تنضموا للشعب المقاتل، خاصة وقد قتل الحوثيون أفضلكم، وحدة الصف الجمهوري الوحدوي خلف الشرعية خط فاصل بين الحق والباطل. كما دان الانتهاكات والاعتداءات التي تقوم بها مليشيا الحوثي، وعدم السماح بوصول المساعدات الإغاثية إلى المواطنين في المحافظات التي لا تزال تقبع تحت سيطرة الميليشيات الانقلابية.

وأضاف: الميليشيات تقوم بمصادرة المساعدات وبيعها في السوق السوداء لتمويل حربهم العبثية على الشعب اليمني، داعياً المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته ووقف مثل هذه التصرفات التي زادت من معاناة اليمنيين، وأشاد رئيس الوزراء بالدعم الإغاثي الذي يقدمه التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية عبر مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية و«الهلال الأحمر» الإماراتية وهيئة الإغاثة الكويتية، وكل من يقدم دعماً لليمن من المنظمات الدولية المختلفة لتخفيف من المعاناة التي تسببت بها حرب ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران على الدولة ومؤسساتها. جاء ذلك خلال لقائه أمس وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة عبدالرقيب فتح الذي قدم تقريراً مفصلاً عن أعمال اللجنة والجهود التي قامت بها خلال العام الماضي، وأكد رئيس الوزراء حرص الحكومة على إيصال المساعدات الإغاثية إلى جميع المحافظات دون استثناء، من خلال إنشاء خمسة مراكز إغاثية لتحقيق كفاءة استخدام الأموال، والإنجاز الفاعل للأهداف الإغاثية المختلفة، وبما يكفل وصولها إلى محتاجيها بعيداً عن المركزية.