• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

الوحيد في الشرق الأوسط وأحد المراكز الأربعة للمنظمة العالمية

تسمية معهد الصحة العامة بجامعة الإمارات كمركز متعاون مع «الصحة العالمية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 أبريل 2014

أعلنت كلية الطب والعلوم الصحية في جامعة الإمارات أن منظمة الصحة العالمية، أطلقت على معهد الصحة العامة تسمية “مركز متعاون للصحة المهنية”، ويعتبر معهد الصحة العامة أحد المراكز الأربعة لمنظمة الصحة العالمية في دولة الإمارات، والوحيد في هذا المجال بمنطقة الشرق الأوسط، وبذلك أصبح للجامعة مركزان متعاونان مع منظمة الصحة العالمية، أحدهما للتغذية والآخر للصحة المهنية.

وأشاد الدكتور علي راشد النعيمي مدير الجامعة، بهذه الخطوة المهمة في مجال دعم الدراسات الطبية وأبحاثها العلمية، وقال إن الجامعة تسعى دوماً للعمل ضمن البيئة البحثية العالمية ومشاركة، نتائج الأبحاث ونشرها كي تعم الفائدة، منها خاصة في المجال الطبي الإنساني وتسمية معهد الصحة العامة كمركز متعاون مع منظمة الصحة العالمية، هو ترجمة حقيقية للخطط الاستراتيجية، التي تعتمدها الجامعة بتوجيهات معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي الرئيس الأعلى للجامعة.

وأكد النعيمي حرص الرئيس الأعلى للجامعة أن تأخذ مكانها الطبيعي كجامعة بحثية مرموقة بين الجامعات العالمية وهذا ما تصبو إليه جامعة الإمارات وبتظافر جهود أعضاء هيئة التدريس والباحثين، والإداريين، والطلبة كي تحقق هدفها بأن تكون جامعة القرن الحادي والعشرين في مجال البحث العلمي.

وشكر الدكتور النعيمي الجهود التي تبذلها كلية الطب والعلوم الصحية في توسيع شراكاتها العلمية والبحثية وتركيزها على تطوير وتحسين جودة مخرجاتها التعليمية.

ويعد معهد الصحة العامة أحد أقسام كلية الطب والعلوم الصحية وعددها (15)، ويضم فريقاً متعدد التخصصات من الخبراء في مجالات مختلفة في الطب الوقائي. يقوم المعهد بتدريس طلبة الطب، وتدريب طلبة الدراسات العليا والأطباء، وإجراء البحوث الميدانية. وأعرب البروفيسور “تار شينج أو” عميد كلية الطب والعلوم الصحية عن شكره وتقديره لمساهمات أعضاء الهيئة التدريسية بالكلية، وأوضح أنه وبفضل الجهود المبذولة من قبل الأطباء والباحثين، وموظفي الدعم بالكلية حصل معهد الصحة العامة على هذا الاعتماد من منظمة مرموقة كمنظمة الصحة العالمية، حيث تم اعتماد معهد الصحة العامة كمركز متعاون مع منظمة الصحة العالمية لفترة أولية مدتها أربع سنوات سيقوم المركز خلالها بتطوير مشاريع بحثية وبرامج تدريبية تلائم متطلبات العمل في المنطقة، حيث تتمتع الكلية بعلاقات ثنائية وشراكات مع جهات متخصصة في مجال الصحة المهنية بمنطقة البحر المتوسط وأفريقيا ومنظمة الصحة العالمية. (العين ـ الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض