• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«التحكيم الدولية» توشك على الفصل في نزاع بحر الصين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 يوليو 2016

لاهاي (أ ف ب)

تصدر محكمة التحكيم الدائمة في لاهاي غداً، قرارها الخاص بالخلاف البحري بين بكين ومانيلا في شأن المياه الاستراتيجية في بحر الصين الجنوبي، والذي قد يفاقم التوتر الكبير أصلاً بين الصين وجيرانها. وستصدر أقدم محكمة تحكيم دولية في العالم، قرارها في الساعة 11,00 (9,00 ت غ) في وثيقة مكتوبة بعد 3 أعوام من بدء الآلية التي بادرت إليها الفلبين. وتهدف المحكمة التي نشأت العام 1899 خلال أول مؤتمر للسلام في لاهاي دعا إليه القيصر الروسي نقولا الثاني، إلى تأمين «الوسائل الأكثر فاعلية لضمان سلام حقيقي ودائم لجميع الشعوب». وقرارات المحكمة ملزمة نظرياً لجميع الجهات المعنية، لكن ضمان تنفيذها بالغ الصعوبة. وفي حال كان أحد الأطراف غير راض عن القرار يمكنه أن يطلب من المحكمة شرحه في إطار ما يسمى «تفسيراً». وإضافة إلى الفلبين، هناك مطالب لبلدان أخرى تطل على بحر الصين تتعلق بالأراضي. وبدأت بكين التي سبق أن أعلنت أنها سترفض قرار المحكمة، تدريبات عسكرية أمس الأول باستخدام «صواريخ حقيقية» بين أرخبيل باراسيل وجزيرة هينان الصينية جنوب البلاد.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا