• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

غواصة أسترالية تبحث في أعماق «الهندي» عن الصندوقين الأسودين للطائرة الماليزية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 أبريل 2014

أعلن انغوس هيوستن رئيس مركز تنسيق وكالات الدول المشاركة في البحث عن الطائرة الماليزية المفقودة أن عمليات البحث ستتحول بعد أيام إلى أعماق المحيط الهندي بإرسال غواصة يتم التحكم بها عن بعد إلى القطاع الذي رصدت فيه إشارات .

وقال هيوستن إنه لم يعد هناك الكثير من الأمل في العثور على قطعة عائمة من حطام الطائرة ، وأضاف، إن الإشارات الصوتية الصادرة من أعماق المحيط وتم رصدها في الأيام الأخيرة من قبل السفينة الأسترالية اوشن شيلد هي أفضل فرضية حاليا، وهي مطابقة للأمواج فوق الصوتية التي يبثها صندوق أسود.

وسيتم إرسال الغواصة بلوفين-21 التي يتم التحكم بها عن بعد إلى أعماق المحيط ولكن ليس قبل أيام، إذ تأمل السلطات في تحديد منطقة البحث بشكل أدق.

وقال هيوستن «علينا الاستمرار في رصد الإشارات لأيام عديدة إلى أن نكون متأكدين من أن البطاريات فرغت» ولا يمكننا التقاط أي إشارة. وأضاف «نحتاج إلى بث إضافي لنحدد منطقة البحث بشكل أفضل».

والغواصة «بلوفين-21» تشبه الطوربيد ويبلغ طولها 4,93 متر وهي مزودة بجهاز للالتقاط الأصوات في المياه (سونار). ويستخدم هذا الروبوت في عمليات البحث وانتشال حطام السفن ، وفي كشف الألغام البحرية. وإذا التقط السونار إشارة، ستسحب «بلوفين-21» إلى السطح لتزويدها بكاميرا وإعادتها إلى الأعماق. لكن هذه الآلية لا يمكنها أن تحمل كاميرا وجهازا لكشف الأصوات معاً. وقال انغوس هيوستن «إنها عملية طويلة جدا وبالغة الصعوبة وخصوصا عندما يتم البحث في أعماق المحيط». وأضاف «سنقوم بإرسال الغواصة مرة بعد الأخرى إلى أن نرصد شيئا غير عادي في عمق المحيط».

وتابع ، الوقت يضيق إذ إن أجهزة التسجيل يمكن أن تستمر في العمل لثلاثين يوماً منذ يوم بدء تشغيلهما لذلك يمكن للصندوقين الأسودين أن يتوقفا نهائيا في وقت قريب بما أنها مفقودة منذ 31 يوماً. (سيدني ـ أ ف ب)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا