• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م
  12:36     تعيين كازنوف رئيسا للوزراء في فرنسا خلفا لفالس     

من سوموديكا إلى بتروفيتش.. يا شعب لا تحزن!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 أبريل 2014

أسامة أحمد (الشارقة)

سار الهولندي بتروفيتش مدرب الشعب على نهج الروماني سوموديكا، ليقود «الكوماندوز» من خسارة إلى أخرى، آخرها أمام الظفرة، في الجولة الثانية والعشرين لدوري الخليج العربي لكرة القدم، لتضع عاصفة «فارس الغربية» الفريق ومدربه على أعتاب «الهواة»، حيث لم يحصد المدرب الشعباوي، خلال المباريات التسع التي قاد فيها الشعب إلا4 نقاط من 27 نقطة ممكنة، محصلة فوز «يتيم» على النصر، وتعادل «يتيم» أيضاً أمام الإمارات في مشهد اهتزت له أركان «بيت الشعب»، حيث وضعت الخسارة الـ 17 التي تلقاها الفريق أمام الظفرة، في مهب الريح، رغم الآمال الكبيرة على وضعتها شركة كرة القدم على المدرب، بعد أن آلت إليه مقاليد تدريب الشعب.

وضاعفت خسارته الأخيرة من جراح الشعب، وجعلت شبح الهبوط يحيط به من كل جانب، بعد أن فشل المدرب واللاعبون في إيقاف نزيف النقاط، في مشهد أصاب الشعباوية بالإحباط، لتستمر الهزائم بالسيناريو نفسه، مما جعل الفريق يتشبث بالمركز الأخير وحيداً برصيد 11 نقطة، ليغلي الجمهور في المدرجات، وهو غير مصدق لما وصل إليه «كوماندوز الصولات والجولات»، والذي كان يمثل رقماً صعباً في دورينا، والتاريخ يذكر أن «الكوماندوز» الذي تحول إلى «حمل وديع» في المواسم الأخيرة، بـ «كرم حاتمي» لكل الفرق التي تزور شباكه مراراً وتكراراً، كان مرعباً في السابق، ويحسب له المنافسون ألف حساب، كما أنه كان يملك أقوى خط دفاع بين أندية الدوري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا