• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

مع تراجع كلفة التأمين على الإصدارات السيادية

الجدارة الائتمانية لحكومة أبوظبي ترتفع لأعلى مستوياتها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 يوليو 2016

مصطفى عبدالعظيم (دبي)

ارتفعت الجدارة الائتمانية لحكومة أبوظبي لأعلى مستوياتها منذ بداية عام 2016، بعد أن تراجعت كلفة التأمين على الإصدارات السيادية للإمارة، لأجل خمس سنوات، بنسبة 7,92% لتصل إلى 82,59 نقطة أساس خلال تعاملات الأسبوع الأول من يوليو، مقارنة مع تعاملات الأسبوع الأخير من يونيو الماضي، وفقاً لبيانات مؤسسة «ستاندرد آند بورز كابيتال آي كيو».

واستهلت الإصدارات السيادية لحكومة أبوظبي تعاملات النصف الثاني من العام الجاري بتحسن قوي في الجدارة الائتمانية، حيث أظهرت البيانات الصادرة عن «ستاندرد آند بورز كابيتال آي كيو»، والتي تلقت «الاتحاد» نسخة منها، انخفاضاً قدره 17,8% في كلفة التأمين على إصدارات الحكومة من السندات والصكوك لأجل خمس سنوات، وذلك خلال الأسبوع الأول من شهر يوليو مقارنة مع الأسبوع الأول من شهر يونيو الماضي.

وقاد الهبوط في تكلفة التأمين على الإصدارات السيادية إلى تقليص نسبة احتمالية التعثر في السداد من 6,7% في الأسبوع الأول من يونيو 2016 إلى 5,48% في تعاملات الأسبوع الأول من يوليو الجاري، لتنضم بذلك إلى الاقتصادات الأفضل أداءً في أسواق الائتمان مع كل من الدنمارك والسويد وفنلندا والنمسا والسويد.

ويعكس تدني كلفة التأمين على الديون السيادية لأبوظبي ضد مخاطر التخلف عن السداد أو إعادة الهيكلة، قوة الأداء المالي للإمارة وترسيخ ثقة المستثمرين بمتانة الأوضاع الاقتصادية والمالية في أبوظبي، رغم التحولات اللافتة في خريطة أسعار النفط بالأسواق العالمية وانعكاساتها على الإيرادات النفطية للدول المصدرة للنفط.

وانعكست الجدارة الائتمانية العالية لإمارة أبوظبي في الإقبال على إصدار حكومة أبوظبي مؤخراً سندات قياسية بنسبة عائد (فوائد) 2.218% لسندات الخمس سنوات، ونسبة عائد 3.154% لسندات العشر سنوات، وذلك بواقع 85 و125 نقطة أساس فوق نسبة عائد سندات الخزينة الأميركية على التوالي.

وتصل آجال السندات إلى عشر سنوات موزعة على شريحتين بمبلغ 2.5 مليار دولار لكل منهما، الأولى لأجل خمس سنوات تُستحق في عام 2021، والثانية لأجل عشر سنوات تُستحق في عام 2026 تم تسعيرها في 25 أبريل الماضي. وحظيت السندات بإقبال كبير من المستثمرين على المستويين الإقليمي والعالمي، مسجلة أكثر من 600 طلب تجاوزت قيمتها 17 مليار دولار، وبنسبة تغطية تزيد على 340%، حيث أغلق الطرح على 18.3 مليار درهم (5 مليارات دولار).

ووفقاً لبيانات مؤسسة «ستاندرد آند بورز كابيتال آي كيو»، فقد انخفضت كلفة التأمين على الإصدارات السيادية لدبي خلال تعاملات الأسبوع الأول من يوليو الجاري لتصل إلى 178 نقطة أساس مقارنة مع 215,4 نقطة أساس في تعاملات الأسبوع الأول من مايو بنسبة تراجع بلغت 17,3% وبانخفاض مقداره 37,4 نقطة أساس.

وقاد الهبوط في تكلفة التأمين على الإصدارات السيادية لدبي إلى تقليص نسبة احتمالية التعثر في السداد لتصل إلى 11,8% مقارنة مع نسبة 14,52% في تعاملات مايو الماضي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا