• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

عادلت رقم شتيفي جراف وتطرق باب الأفضل في اللعبة

سيرينا «22» الثأر.. والتاريخ!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 11 يوليو 2016

لندن (رويترز - د ب أ)

اعترفت الأميركية سيرينا وليامس بشعورها بضغوط وهي تكافح من أجل الفوز بلقبها الثاني والعشرين في بطولات الجائزة الكبرى (جراند سلام) لتعادل الرقم القياسي، بعد حصولها أخيراً على لقبها السابع ببطولة ويمبلدون المفتوحة للتنس أمس الأول، لتصبح على وشك أن تصبح وهي في الخامسة والثلاثين أفضل لاعبة في التاريخ دون منازع، وهذا أمر طبيعي أن يتوّج جهود سيرينا التي تحتفل في 26 سبتمبر بميلادها الخامس والثلاثين، لأنها الأفضل على الدوام منذ نحو 3 عقود من الزمن.

وعادلت سيرينا الرقم القياسي لشتيفي جراف بتحقيقها اللقب رقم 22، إثر تغلبها على أنجليكه كيربر (20 عاما) 7 - 5 و6 - 3، وقالت سيرينا بعدما ثأرت من كيربير التي تغلبت عليها في نهائية بطولة أستراليا المفتوحة منذ خمسة أشهر: مررت ببعض الليالي الطوال، وأضافت: كان هدفي دائماً هو الفوز على الأقل بلقب جائزة كبرى في الموسم الواحد.

وواصلت وليامس، التي حققت لقبها الـ71، تفوقها في مواجهاتها المباشرة مع كيربير بعدما حققت انتصارها السادس مقابل انتصارين للاعبة الألمانية، علماً بأن هذا هو الفوز الأول الذي تحققه النجمة الأميركية على الملاعب العشبية.

وبهذا التتويج استعادت وليامس ثقتها بنفسها بعدما خسرت أيضاً لقب بطولة فرنسا المفتوحة (رولان جاروس) ثاني بطولات جراند سلام هذا الموسم، بالخسارة في المباراة النهائية أمام الإسبانية جاربين موجوروزا الشهر الماضي، وكذلك أخفقت في الفوز ببطولة الولايات المتحدة العام الماضي، بعدما خرجت من الدور قبل النهائي للبطولة.

وقالت وليامس: كان أمراً صعباً أن لا تفكر في الرقم القياسي، لقد خسرت مرتين هذا العام في محاولة للوصول إليه، وأضافت: جئت لهذه البطولة بعقلية مختلفة، في ملبورن لعبت بشكل جيد ولكن كيربير لعبت بشكل عظيم، كنت أعرف أني بحاجة إلى أكون هادئة، وأن أكون واثقة وأن ألعب بنفس الطريقة التي ألعب بها منذ عشر سنوات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا