• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

المنظمات الدولية تطلع على التجربة الرياضة الإماراتية في «سبورت أكورد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 أبريل 2014

استقبل ركن اللجنة الأولمبية في مؤتمر الاتحادات الرياضية الدولية سبورت أكورد، عددا كبيرا من ممثلي المنظمات الرياضية والأهلية الإقليمية الدولية، خلال افتتاح فعاليات الحدث الدولي الذي يقام ببلدة «بلك» في مدينة أنطاليا الساحلية، ويستمر حتى يوم بعد غد، بمشاركة 109 اتحادات رياضية و2500 عضو و800 مؤسسة رياضية من مختلف أنحاء العالم.

وقام الدكتور أحمد الشحي القائم باعمال سفارة الدولة بتركيا بزيارة الركن الإماراتي ولقاء وفد اللجنة الأولمبية الذي يضم، كلا من: داوود الهاجري الأمين العام المساعد للجنة الأولمبية الوطنية، سعيد حارب عضو مجلس الإدارة، وجدان دهكوني، محمد الجوكر وسعيد العاجل، حيث أكد على أهمية نقل الصورة الحضارية لدولتنا في كافة المجالات التي جعلتها تتبوأ مكانتها الطبيعية في مقدمة الدول التي تقود عجلة الحضارة الحديثة.

كما التقى الوفد الاماراتي العديد من ممثلي الهيئات والمنظمات الاهلية والرياضية العربية والدولية، وتم استعراض التجارب الرائدة محليا والبرامج والمشاريع، مع بحث إمكانيات تعزيز العلاقات وتبادل الخبرات بما يخدم القطاع الرياضي على المدى البعيد.

وعبر الوفد المشارك عن تقديره لجهود فريق الدعم المرافق، الذي يضم كلا من: سالم جمعة ومحمد السعدي ومحمد توفيق، حيث يتواصل العمل على مدار الساعة لتأمين الحصول على الفائدة القصوى من المشاركة في هذا الملتقى.

يذكر أن مؤسسة الاتحادات الرياضية الدولية «سبورت أكورد»، مؤسسة خاصة غير ربحية ليس لها علاقة رسمية بأية مؤسسة رياضية أو غير رياضية، وتمثل بها مختلف الرياضات الأولمبية وغير الأولمبية الفردية والجماعية، وقد تأسست عام 1067 في مدينة لوزان السويسرية، تحت اسم الجمعية العامة للاتحادات الرياضية، بمشاركة 26 اتحادا، وتهدف لتحديد القواعد الأساسية للرياضة وتأمين تطبيقها، والعمل على زيادة أعداد المتابعين للرياضات المختلفة، ومكافحة تعاطي المنشطات، وتنظيم فعاليات اجتماعية للرياضيين، من اجل زيادة التعاضد والتكاتف بينهم. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا