• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«غرفة الشارقة» تبحث تعزيز التعاون مع «مصنعي البلاستيك» الهندية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 أبريل 2014

أكد أحمد محمد المدفع رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، استعداد مجموعة من رجال الأعمال بجمهورية الهند لبناء شراكة استثمارية مع فعاليات إماراتية في عدة مجالات صناعية وإنتاجية تعزز من التعاون المشترك بين الإمارات والهند وترتقي بحجم المبادرات التجارية من خلال مخرجات المشاريع الإنتاجية.

جاء ذلك خلال لقاء المدفع مع وفد من جمعية مصنعي البلاستيك في الهند برئاسة أمين عام وزارة المواد الكيميائية والأسمدة اندرجت بال، بحضور محمد سلطان بن هويدن النائب الأول لرئيس مجلس الإدارة، وسيف محمد المدفع الرئيس التنفيذي لمركز اكسبو الشارقة، وحسين محمد المحمودي مدير عام الغرفة، وخالد بن بطي بن عبيد مساعد المدير العام لشؤون العضوية والفروع إضافة إلى أعضاء الوفد الهندي ومجموعة من رجال الأعمال بالشارقة.

ورحبت غرفة تجارة وصناعة الشارقة بوفد وزارة الكيماويات والأسمدة الهندي الذي يمثل عدداً من الشركات والمصانع المتخصصة، وأبدى أحمد المدفع استعداد الغرفة للإسهام في نجاح هذه الشراكة في ظل ما تتمتع به إمارة الشارقة من ريادة ومكانة متميزة في القطاع الصناعي، وأشار في هذا الصدد إلى تعدد مزايا وحوافز وفرص البيئة الاستثمارية في دولة الإمارات عامة والشارقة خاصة.

وأشاد المدفع بالعلاقة المتميزة التجارية القائمة بين البلدين ودور الشارقة في دعمها والجهود التي يقوم بها المركز والمعرض التجاري الدائم الهندي تجاه ذلك إضافة إلى ما تلعبه الفعاليات الاقتصادية الهندية بالشارقة من دور بناء في مسيرة التنمية الاقتصادية المستدامة للإمارة وتأثيرها على تعزيز صادراتها الصناعية التي تستند إلى التسهيلات والحوافز ذات القيمة الإضافية التي توفرها الإمارة لهم.

وألقى سيف محمد المدفع الرئيس التنفيذي لمركز إكسبو الشارقة كلمة أكد فيها ترحيب الغرفة بتقديم التسهيلات اللازمة والمساندة اللوجستية لإقامة مركز إقليمي لجمعية مصنعي البلاستيك في الشارقة على أن يتم التنسيق والتباحث لذلك. وإضافة بأن الهند تعد الشريك التجاري الأهم للشارقة.

(الشارقة-الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا