• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

بمناسبة مشاركتها في فعاليات «ساعة الأرض»

المزينة: شرطة دبي تولي مسألة الحفاظ على البيئة أهمية كبيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 مارس 2015

دبي (الاتحاد)

ثمن اللواء خميس مطر المزينة القائد العام لشرطة دبي مشاركة دولة الإمارات عامة والقيادة العامة لشرطة دبي خاصة في بالمبادرة العالمية "ساعة الأرض" التي تصادف يوم 28 مارس من كل عام، وأشاد بأهدافها الرامية لترشيد استهلاك الطاقة، وتوعية المجتمع بأهمية حماية الموارد الطبيعية، والمحافظة على كوكب الأرض من التغيرات المناخية. وأشار إلى أن شرطة دبي مع حرصها الدائم على البيئة تشارك في هذه الفعالية من إطفاء الأنوار في الإدارات العامة ومراكز الشرطة لتخفيض استهلاك الطاقة لمدة ساعة من الثامنة والنصف وحتى التاسعة والنصف ليلاً، بالإضافة إلى المشاركة في مسيرة توعوية. وأوضح أن القيادة العامة لشرطة دبي تولي مسألة الحفاظ على البيئة أهمية كبيرة، وتقوم بدور رئيسي وبارز في خفض الطاقة في جميع إداراتها ومراكز الشرطة، وذلك من خلال اللجنة العليا لحماية البيئة والطاقة والسلامة المهنية، انطلاقاً من أهمية الاعتماد والاستخدام المستدام لجميع أشكال الطاقة المتجددة وخفض نسبة انبعاثات الكربونية وكافة المخلفات والانبعاثات السامة والضارة بالبيئة، وتحسين مستويات الصحة المهنية والسلامة العامة واستخدام التقنيات اللازمة للحد من مستويات الضجيج الناجمة عن وسائط النقل، كما حرصت على توعية جميع موظفيها بأهمية ترشيد الطاقة في منازلهم ومكاتبهم، وإطفاء الأنوار عندما لا تكون هناك حاجة لها، وكذلك إطفاء الأجهزة الكهربائية والإلكترونية في حال عدم استخدامها، والمساهمة بتقليل ظاهرة الاحتباس الحراري، وحماية كوكب الأرض، والإسهام بتقليل ظاهرة تغير المناخ. وثمن اللواء المزينة مبادرة "اقتصاد أخضر لتنمية مستدامة" التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتعزيز المكانة العالمية للدولة بشكل عام ودبي بشكل خاص وتحقيق الهدف السامي في خفض استهلاك الطاقة بنسبة 30% وتعزيز التنمية المستدامة والمكانة العالمية لإمارة دبي حتى عام 2030، وقّعت القيادة العامة لشرطة دبي اتفاقية خاصة بمشروع "شرطة بلا كربون" مع مركز دبي المتميز لضبط الكربون، معتمد عالميا من قبل هيئة الأمم المتحدة، وذلك لتحقيق رؤية دبي الرامية إلى بناء اقتصاد أخضر ودعم التنمية المستدامة لشرطة دبي كأول مؤسسة أمنية على مستوى العالم إطلاقها مبادرة شرطة بلا كربون، مشيراً إلى أن هذه الاتفاقية تتيح للشرطة الاستفادة من خبرة المركز في مجال ضبط الكربون وبالتالي متابعة عملية خفض الانبعاثات، وترشيد الاستهلاك وتقييم استهلاك المباني وتحديد الفرص المتاحة لخفض الانبعاث الكربونية، وتوفير بيئة نقية، ورفع كفاءة استهلاك الطاقة في المباني والمواقع وإدارة الموارد لتعزيز الكفاءات، تقديم خدمات استشارية، ونظام مراقبة وإعداد التقارير وتأكيد رصد التعزيزات والقدرة على تسجيل انخفاض استهلاك الطاقة وتقليل الانبعاثات الكربونية السنوية وإعادة تدوير النفايات، وتحديد البصمة البيئية وإعداد التقارير بشأنها من خلال قياس آثار الانبعاث المباشرة وغير المباشرة.

شرطة دبي تعمل على إيجاد بيئة آمنة// كادر

أوضح اللواء المزينة أن شرطة دبي عملت على إيجاد بيئة آمنة ونظيفة وجذابة ومستدامة ترتقي إلى مستوى سمعة ومكانة دولة الإمارات عالمياً في المحافظة على البيئة، وهذا الاهتمام بالبيئة ليس بجديد على شرطة دبي، فقد بدأت اهتمامها بالجانب البيئي مبكرا، وسجلت العديد من المبادرات الرائدة التي تصب في حماية وتنمية البيئات الطبيعية، مثل زراعة أشجار القرم في منطقة رأس الخور التي أصبحت فيما بعد محمية طبيعية معترفا بها عالميا، بالإضافة إلى العديد من مبادرات مكافحة تلوث الهواء من خلال تخفيف الازدحام المروري وضبط مواصفات وصيانة المركبات لتقليل الغازات العادمة، ومكافحة التلوث البحري بمعدات وزوارق جديدة ومتطورة، بالإضافة إلى مبادرة زراعة المليون شجرة في دبي وسيارات كهربائية خضراء للعمل في خدمة الموظفين والزائرين لمبنى القيادة، والحاق سيارات خضراء ودراجات كهربائية صديقة للبيئة للعمل في الدوريات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض