• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

شيخ قبيلة آل كثير: نصرة الإمارات طوق نجاة لوحدة اليمن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 يوليو 2016

عمر الحلاوي (العين)

أكد الشيخ عمر فرج بلحمد بن عبدات الكثيري، شيخ قبيلة آل كثير، أحد مشايخ قبائل جنوب اليمن ومن قادة المقاومة الداعمين للشرعية باليمن، أن المشاريع والمبادرات الحيوية التي تنفذها دولة الإمارات العربية المتحدة في اليمن عقب تحرير عدة محافظات ساهمت بشكل أساسي في عودة السكان إلى مناطقهم وعودة الحياة إلى طبيعتها، كما أن الإمارات ونصرتها للشعب اليمني جاءت طوق نجاة لوحدة اليمن والحفاظ على المنطقة مما يدبر لها من مخططات وأطماع إقليمية، داعياً الله تعالى أن يحفظ دولة الإمارات قيادة وشعباً ويديم عليها نعمة الأمن والأمان ويجعلها ذخراً وسنداً دائمين للأمتين العربية والإسلامية. جاء ذلك لدى لقائه بالشيخ مسلم بن سالم بن حم العامري عضو المجلس الاستشاري الوطني لإمارة أبوظبي، بمجلسه في منطقة المرخانية بمدينة العين، بحضور الشيخ الدكتور مبارك بن سالم بن حم والشيخ الدكتور محمد مسلم بن حم، وعدد من قيادات قبيلة آل كثير.

وثمن آل كثير جهود صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتوجيهاته في مد يد العون ومساعدة أهل اليمن وإغاثتهم بعد أن تضرروا من الحرب التي شنها المتمردون على السكان اليمنيين، وأكد أن المشاريع والمبادرات الحيوية التي نفذتها وتنفذها حالياً دولة الإمارات العربية المتحدة في اليمن عقب تحرير عدة محافظات يمنية ساهمت بشكل أساسي في عودة السكان إلى مناطقهم وعودة الحياة إلى طبيعته.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا