• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

بالتعاون مع مجلس أبوظبي للتعليمبالتعاون مع مجلس أبوظبي للتعليم

«الداخلية» لتعزيز ثقافة القانون لدى طلبة المدارس

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

أطلقت وزارة الداخلية، ممثلة بمكتب ثقافة احترام القانون، في الأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وبالتعاون مع مجلس أبوظبي للتعليم، برنامج توعية طلاب المدارس، للعام الدراسي 2014 - 2015. وأوضح النقيب حمدان سهيل الحفيتي، رئيس قسم التثقيف المجتمعي في مكتب ثقافة احترام القانون، مشرف البرنامج، أنه يستهدف شريحة الشباب، خاصة طلبة المدارس، لرفع مستوى الثقافة القانونية والوطنية والاجتماعية لديهم، فضلاً عن تعزيز روح التفاعل الإيجابي مع الشرائح الأخرى.

وأضاف: «أطلق البرنامج، ضمن خطة، قسم التثقيف المجتمعي للتوعية، في إطار مذكرة التفاهم التي تم توقيعها مؤخراً بين القيادة العامة لشرطة أبوظبي ومجلس أبوظبي للتعليم، لافتاً إلى أنه يعد من البرامج التخصصية من حيث الموضوعات التي يحتويها، والوسائل التي يتم تنفيذها من خلاله والفئة المستفيدة. وذكر أن طلبة المدارس، يشكلون الشريحة الأكبر من تركيبة المجتمع الإماراتي، وهم عماد المستقبل الذين سينخرطون لاحقاً في مختلف مجالات العمل خدمة لوطنهم ورفع رايته، وحفاظاً على أمن مجتمعهم، مشيراً إلى أن البرنامج يتضمن 3 محاور رئيسة للعام الدراسي الحالي.

وقال النقيب عبد الله ناصر الدهماني، مدير فرع التنسيق والمتابعة في مكتب ثقافة احترام القانون: «إن محاور البرنامج تشمل: (ثقافة احترام القانون)، و(حب الوطن مسؤولية)، و(المواطن الإماراتي قيم وسلوكيات)، ويتم تنفيذه في مدارس أبوظبي الابتدائية والإعدادية والثانوية للبنين والبنات، من خلال محاضرات تتماشى مع أعمار الطلاب، وطاقة استيعابهم الفكرية والثقافية، وتتخلله ورش عمل ومسابقات، وجلسات نقاشية، من بينها ورش عمل مخصصة لأولياء الأمور».

أطلقت وزارة الداخلية، ممثلة بمكتب ثقافة احترام القانون، في الأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وبالتعاون مع مجلس أبوظبي للتعليم، برنامج توعية طلاب المدارس، للعام الدراسي 2014 - 2015.

وأوضح النقيب حمدان سهيل الحفيتي، رئيس قسم التثقيف المجتمعي بمكتب ثقافة احترام القانون، مشرف البرنامج، أنه يستهدف شريحة الشباب، خاصة طلبة المدارس، لرفع مستوى الثقافة القانونية والوطنية والاجتماعية لديهم، فضلاً عن تعزيز روح التفاعل الإيجابي مع الشرائح الأخرى.

وأضاف: «أطلق البرنامج، ضمن خطة، قسم التثقيف المجتمعي للتوعية، في إطار مذكرة التفاهم التي تم توقيعها مؤخراً بين القيادة العامة لشرطة أبوظبي ومجلس أبوظبي للتعليم، لافتاً إلى أنه يعد من البرامج التخصصية من حيث الموضوعات التي يحتويها، والوسائل التي يتم تنفيذها من خلاله والفئة المستفيدة.

وذكر أن طلبة المدارس، يشكلون الشريحة الأكبر من تركيبة المجتمع الإماراتي، وهم عماد المستقبل الذين سينخرطون لاحقاً في مختلف مجالات العمل خدمة لوطنهم ورفع رايته، وحفاظاً على أمن مجتمعهم، مشيراً إلى أن البرنامج يتضمن 3 محاور رئيسة للعام الدراسي الحالي.

وقال النقيب عبد الله ناصر الدهماني، مدير فرع التنسيق والمتابعة في مكتب ثقافة احترام القانون: «إن محاور البرنامج تشمل: (ثقافة احترام القانون)، و(حب الوطن مسؤولية)، و(المواطن الإماراتي قيم وسلوكيات)، ويتم تنفيذه في مدارس أبوظبي الابتدائية والإعدادية والثانوية للبنين والبنات، من خلال محاضرات تتماشى مع أعمار الطلاب، وطاقة استيعابهم الفكرية والثقافية، وتتخلله ورش عمل ومسابقات، وجلسات نقاشية، من بينها ورش عمل مخصصة لأولياء الأمور».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض