• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

غياب مقر ثابت مشكلة وُلدت مع «الأخرى»

«سلة الوحدة» تقترب من تحقيق الرهان على الهدف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 يوليو 2016

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

3 سنوات تفصل «سلة الوحدة» عن تكامل خططها وبرامجها بتكوين فريق أول ينافس باسم النادي في بطولات السلة المحلية المختلفة، حسب البرنامج الذي تم العمل عليه منذ إشهار شركة الوحدة للألعاب الرياضية قبل 3 سنوات، حيث جاءت الانطلاقة بتكوين فرق مدارس وبراعم قبل أن يصل النادي إلى فريق الأشبال وهو حالياً في طور تكوين فريق للشباب.

لكن المشكلة الأكبر التي يعاني منها الوحدة في الألعاب الرياضية المختلفة بخلاف كرة القدم والجوجيتسو، تتلخص في عدم وجود مقر ثابت لهذه الفرق يعزز من انتماء منسوبيها إلى النادي، حيث تتوزع أنشطتها وتدريباتها بين صالات المدارس المختلفة في أبوظبي.

واعتبر نضال البكري المدير الفني لفرق السلة بالنادي عضو الجهاز الفني للمنتخبات السنية، أن غياب بنية تحتية من صالات في مكان مجمع يكون مقراً للتدريبات ومباريات فرق النادي في عدد من الألعاب الجماعية، يعتبر أكبر وأهم مشكلة تعاني منها الألعاب الرياضية الأخرى، مشيراً إلى أن الانتماء إلى الأندية عند اللاعبين يكون أقوى بتوافر اللاعب في مراحله المختلفة في مقر النادي والتدرب فيه والتعرف على أنشطته الأخرى والالتقاء مع اللاعبين في بقية الألعاب، وهذا عامل مهم في عملية التكوين بالأندية التي تبدأ من مرحلة مبكرة كما هو الحال وفقاً للخطة الاستراتيجية التي تم العمل عليها في كرة السلة بنادي الوحدة.

وقال: باستثناء عدم وجود مقر فلا نعاني من أي مشكلة أخرى بل العكس تماماً كل الدعم متوفر من إدارة النادي وعملنا يسير بوتيرة جيدة خلال مرحلة التحضير أو المنافسات ونعتقد أننا نسير في الطريق الصحيح من حيث تكوين قاعدة قوية لكرة السلة في نادي الوحدة، بعد أن انطلقنا بفريق للبراعم والأشبال قبل 3 سنوات، وحالياً لدينا 80 لاعباً بدؤوا من المدارس مروراً بالبراعم (أ، ب) والأشبال والناشئين، وهذه هي الفرق الأربعة التي تشارك في الدوري كلٌّ في مرحلته وقد حققنا على مستوى البراعم والأشبال المركز الثالث في الدوريين، كما وصل الأخير إلى النهائي فيه في الموسم الذي سبقه.

وأضاف: لم تتضح الرؤية بعد حول تكوين فريق للشباب في الموسم الجديد لكنه حسب الخطة سيتم العمل على ذلك، وبالإمكان الاستفادة أيضا في استقطاب عدد من المواهب التي أصبحت متوفرة بعد إلغاء بعض أندية أبوظبي للعبة السلة من أنشطتها ونحن نتطلع لأن يكون هناك فريق أول للوحدة بعد 3 سنوات، ويكون 80٪ من عناصره من أبناء النادي وهذه هي الاستراتيجية التي عملنا من أجل تطبيقها وتنفيذها في الفترة الماضية ويستمر العمل عليها في السنوات الثلاث المقبلة وصولا إلى الهدف المنشود وهو الفريق الأول الذي تم تكوينه وفقاً خطط وبرامج علمية حتى يكون قادراً على الاستمرار والمنافسة القوية في البطولات مع وجود قاعدة متينة له تفرّخ له اللاعبين بشكل مستمر. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا