• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

دعا موظفي الحكومة الاتحادية لاستثمار الفرص التدريبية لتنمية قدراتهم

القطامي يؤكد أهمية التدريب في ظل التطور التكنولوجي المتسارع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 أبريل 2014

شدد معالي حميد محمد القطامي وزير التربية والتعليم رئيس الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية على أهمية التدريب في ظل التطور التكنولوجي المتسارع الذي يشهده العالم وعصر المعلوماتية الذي يستوجب مواكبة مستمرة من موظفي الحكومة الاتحادية من خلال التدريب وتطوير القدرات والاستفادة من أفضل الممارسات والخبرات والتجارب العالمية.

ودعا معاليه موظفي الحكومة الاتحادية إلى استثمار أي فرصة تدريبية وعلمية من شأنها أن تنمي قدراتهم ومعارفهم بما يعود عليهم وعلى مؤسساتهم بالنفع والفائدة.

جاء ذلك خلال الزيارة التفقدية التي قام بها معالي حميد محمد القطامي يرافقه الدكتور عبدالرحمن العور مدير عام الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية وعدد من قياداتها لمقر مجمع محمد بن راشد الأكاديمي الطبي بمدينة دبي الطبية للاطلاع على سير فعاليات أسبوع التدريب الحكومي الأول لموظفي الحكومة الاتحادية الذي نظمته الهيئة واختتم فعالياته مؤخرا في المجمع.

وأوضح معاليه أن أسبوع التدريب الحكومي الأول يعد منظومة تدريب متكاملة وأحد أهم مخرجات مبادرة «معارف» لشركاء التدريب المفضلين للحكومة الاتحادية حيث إنه يوفر برامج ودورات تدريبية مجانية متخصصة تدعم تطوير كفاءات ومهارات موظفي الحكومة وتساهم في رفد الوزرات والجهات الاتحادية برأس مال بشري مؤهل قادر على النهوض بالمسؤوليات المنوطة به.

وأشار إلى أن الهيئة ومنذ إطلاقها سعت إلى الوصول للريادة والتنافسية العالمية من خلال تمكين الموارد البشرية في الحكومة الاتحادية وتطويرها بالسبل كافة وشتى الطرق إيمانا منها بدورهم المحوري في تحقيق تطلعات وتوجهات القيادة الرشيدة لدولة الإمارات وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» والتي تجسدت في رؤية الإمارات 2021 وأجندتها الوطنية للأعوام السبعة المقبلة واستراتيجية الموارد البشرية في الحكومة الاتحادية.

وتوجه معالي حميد القطامي بالشكر والتقدير إلى الوزارات والجهات الاتحادية التي تفاعلت مع أسبوع التدريب الحكومي كما تقدم بالشكر إلى مزودي خدمات التدريب المعتمدين ضمن مبادرة «معارف» والذين قدموا دورات مجانية متنوعة ضمن أسبوع التدريب استفاد منها قرابة 120 موظفاً اتحادياً. و أكد الدكتور عبد الرحمن العور أن أسبوع التدريب الحكومي الأول يأتي ضمن خطط الهيئة لدعم وتطوير موظفي الحكومة الاتحادية وتمكين إدارات الموارد البشرية في الوزارات والجهات الاتحادية من تنفيذ خططها التدريبية في ظل توفر مجموعة متنوعة من البرامج التدريبية وبمستويات عالية من الكفاءة وبأسعار تنافسية تقدمها أفضل مراكز التدريب التي تم اختيارها وفق معايير عالمية. وأشار إلى أن أسبوع التدريب قدم نوعين من التدريب الأول برامج تدريب عامة غطت العديد من المجالات أهمها برامج خدمة العملاء ونظام الأداء والثاني التدريب التخصصي ووفر الكثير من برامج التدريب، لا سيما في مجالات المحاسبة والشؤون القانونية والتفكير الإبداعي وتطبيق معايير خدمة السبعة نجوم في مراكز خدمة المتعاملين الحكومية والتحفيز والتطوير الوظيفي. (دبي - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض