• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

أميرة تايلاند زارت جناح الدولة وأشادت بالمشاركة

موروثنا الشعبي يلفت الأنظار في معرض بانكوك للكتاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 مارس 2015

الشارقة (الاتحاد)

شهد جناح دولة الإمارات ضيف الشرف المشارك في معرض بانكوك الدولي للكتاب، أحد أكبر معارض الكتب في منطقة جنوب وشرق آسيا، إقبالاً كبيراً من الزوار والمشاركين خلال اليوم الأول للافتتاح، وزارت الأميرة مها تشاكري سيريندهورن، أميرة مملكة تايلاند، خلال افتتاحها المعرض أمس الأول، جناح الدولة وكان في استقبالها الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، المؤسس والرئيس الفخري لجمعية الناشرين الإماراتيين، رئيس وفد الدولة المشارك في معرض بانكوك للكتاب، يرافقها سيف الشامسي، سفير الدولة لدى مملكة تايلند.

وثمنت الأميرة مها تشاكري سيريندهورن مشاركة دولة الإمارات كضيف شرف لمعرض بانكوك، وأشادت بما يقدمه الجناح من معلومات شاملة عن الثقافة الإماراتية والتراث الإماراتي، وما تشكله المشاركة من فرصة كبيرة للتعرف أكثر على ما تمتلكه الإمارات من موروث ثقافي غني.

وخلال الزيارة اطلعت الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، أميرة تايلاند على أقسام جناح الدولة، والفعاليات والأنشطة الثقافية والتراثية التي تنظم من قبل الهيئات المشاركة، وقدمت لها لوحة فنية من الخط العربي كهدية تقديرية، بينما قدم عبدالعزيز المسلم رئيس معهد الشارقة للتراث، شرحاً عن الحرف اليدوية الشعبية والمقتنيات التراثية التي تبرز التراث الإماراتي الأصيل، وكذلك استمعت لشرح قدمه هشام المظلوم رئيس مجمع الشارقة للآداب والفنون، عن معرض اللوحات الفنية الذي يضم مجموعة من الخطوط العربية والزخرفة التي تعكس الفن الحي للتراث العربي والإسلامي بأبعاده الجمالية.

كما اطلعت أميرة مملكة تايلاند على ركن الخط العربي التي قدم فيها الخطاط خالد الجلاف، رئيس جمعية الإمارات للخط العربي والزخرفة الإسلامية، بعضاً من إبداعاته في رسم الخطوط العربية المختلفة.

وقبل انتهاء جولة الأميرة مها تشاكري سيريندهورن في معرض الكتاب، تابعت عروضاً للفنون الشعبية الإماراتية، والتي لاقت إعجابها بما تضمنته من أهازيج وعروض ملفته قدمتها فرقة الشارقة للتراث الفني، والتي عكست الألوان المختلفة للفنون الشعبية والتراثية في الإمارات.

وحول مشاركة دولة الإمارات كضيف شرف المعرض قالت الشيخة بدور القاسمي إن مشاركة دولة الإمارات في معرض بانكوك الدولي للكتاب ضمن المساعي المتواصلة لتعريف المجتمع الدولي بثقافة دولتنا، ولقد شكل المعرض فرصة كبيرة لاستعراض ما تمتلكه الدولة من موروث ثقافي واجتماعي وتراثي أمام الشعب التايلاندي وزوار المعرض من مختلف الجنسيات، مؤكدة أن العلاقات الثقافية بين دولة الإمارات ومملكة تايلند ودول جنوب وشرق آسيا تشهد مزيداً من التطور، في ظل الاحترام المتبادل لثقافات هذه الدول، والتعاون فيما بينها لمصلحة العمل الثقافي والمعرفي، وتوظيفه من أجل نجاح وتميّز الإنسان.

على صعيد متصل واحتفاءً باختيار دولة الإمارات كضيف شرف معرض بانكوك الدولي للكتاب، أقامت جمعية الناشرين الإماراتيين حفل استقبال في جناح الدولة حضره مجموعة من الناشرين العرب والدوليين في مقدمتهم، ريتشارد تشاركين، رئيس الاتحاد الناشرين الدولي، وتراسفين جيتيديكار، عضو اللجنة التنفيذية باتحاد الناشرين الدولي، والعديد من ممثلي اتحادات الناشرين الإقليمية والعالمية، وتم خلال الحفل الترويج لمؤتمر الناشرين العرب الثالث، والمقرر انعقاده في الشارقة خلال نوفمبر المقبل تحت شعار «صناعة النشر: آفاق وتحديات العصر الرقمي»، ويتناول مجموعة واسعة من الموضوعات منها المكتبات، والتعليم، والملكية الفكرية، وحقوق النشر والقرصنة، والتوزيع الرقمي، وحرية النشر، والترجمة واللغة العربية، والابتكار في النشر، وتطوير المحتوى.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا