• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أكد أن عرس الخيول منصة عالمية والنسخة الـ 20 استثنائية

سعيد الطاير: واجهنا التحدي وحققنا الحلم

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 مارس 2015

دبي (الاتحاد)

أكد سعيد الطاير رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لميدان، رئيس اللجنة المنظمة لكأس دبي العالمي أن الكأس وميدان تحفة المضامير العالمية، هي ترجمة لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، موضحاً أن السباق يتطور من عام إلى آخر بفضل توجيهات سموه السديدة التي تنبع من عشقه للخيل وحبه للفروسية التي تعتبر من صميم تراث أبناء الإمارات.

وأشار الطاير في حوار خاص مع «الاتحاد»، إلى «أن البطولة استطاعت خلال سنواتها العشرين أن تجتذب عددا كبيرا من أفضل الخيول في العالم، وأصبحت قبلة العالم لسباقات الخيول الأصيلة المهجنة، حيث ظل معظم الملاك والمدربين يحرصون على تجهيز خيولهم لهذه البطولة من وقت مبكر للمشاركة بفضل المستوى العالي لسباقاتها، بالإضافة إلى القيمة الكبيرة للجوائز المالية». وكشف رئيس اللجنة المنظمة لمونديال الخيول، عن احتمالية زيادة أشواط السباق في المستقبل، مؤكدا أن العمل جارٍ على تقييم حفل التسعة ومدى جدواه وقيمة الخيول العالمية المشاركة في مختلف الأشواط، وقال: «هدفنا جمع اكبر عدد من الخيول العالمية في كأس دبي العالمي».

ونوه إلى أن الكأس لم تعد سباقاً للخيل فقط، بل حدث كبير يستأثر باهتمام عالمي وحضور جماهيري كثيف، وتابع: «السباق أصبح مساهماً في السياحة بإمارة دبي من ناحية زيادة التشغيل في الفنادق بحضور الآلاف من عشاق سباقات الخيل من مختلف دول العالم، والكأس لها أهداف كثيرة ليس فقط على مستوى السباقات بل هناك فكر ورؤية مستقبلية تجعل طموحاتنا بلا حدود».

وأكد الطاير أن البطولة منذ انطلاقتها في 1996 ظلت تشهد حفلات افتتاح مبهرة ومتجددة كل عام، وهذا العام ستكون مميزة بمناسبة مرور 20 سنة، حيث تم أعداد ألعاب نارية ستضيء مدينة دبي بألوان علم الإمارات في الافتتاح والختام، وستكون غير مسبوقة وربما تدخل قائمة جينيس للأرقام القياسية حيث يتم رفع علم الإمارات في وضح النهار بالألعاب النارية والألوان.

وأوضح أن الاحتفالات بدأت منذ فترة مبكرة، حيث تم افتتاح معرض في مضمار ميدان لسباق الخيل يتناول مسيرة التطور بإمارة دبي ومراحل تقدم تراثها الغني في مجال سباق الخيل الذي يجد الدعم الكامل من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، وقال: «المعرض مصدر فخر لنا في ميدان الذي يمثل موطن سباقات الخيول العالمية بالدولة». وتابع الطاير «إن شعار ميدان دائما التميز، وتقديم أرقى الخدمات منذ بداية افتتاحه في 2010، لقد واجهنا التحدي وحققنا الحلم بإنجاز صرح ميدان العملاق، والتحفة المعمارية الفريدة، التي لا تضاهيهما أي منشآت رياضية أخرى في العالم، والمضمار جهز بمنشآت ضيافة توفر للجهات الراعية أقصى درجات الراحة، وهي خدمات ذات جودة عالمية للجهات الراعية والضيوف، هذا إلى جانب أن المنشآت المتعددة للمشروع تعتبر مثالية لسباقات الخيل، وهناك مكاسب رياضية واقتصادية من وراء ميدان والمستقبل واعد». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا