• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

ارتفاع معامل ارتباطها مع خام برنت إلى أعلى مستوياته

الأسهم «تتجاهل» أرباح الشركات.. وتبقى «رهينة» تقلبات أسعار النفط

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 23 يناير 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تجاهلت أسواق الأسهم المحلية نمو أرباح فاقت التوقعات للنتائج السنوية التي أعلنتها بنوك وشركات عن العام 2015، بعدما استسلمت الأسواق كلية لتقلبات أسعار النفط التي ارتفع معامل الارتباط معها إلى أعلى مستوياته، بحسب محللين ماليين.

وأكد هؤلاء أن أسعار النفط ستظل هي المؤثر الوحيد في توجهات أسواق الأسهم، ولن تتمكن نتائج الشركات التي يتوقع أن تظهر نمواً جيداً في أرباحها وتوزيعاتها على المساهمين، في تغيير النظرة التشاؤمية التي تسود أوساط المستثمرين، جراء استمرار التراجعات في أسعار الأسهم، فضلاً عن تفضيل كبار المستثمرين القادرين على تغيير مسار الأسواق خارج الصورة في التوقيت الحالي.

ومنيت الأسهم المحلية بخسائر أسبوعية جديدة للأسبوع الثالث على التوالي بلغت قيمتها 32 مليار درهم، لتصل خسائرها في ثلاثة أسابيع منذ بداية العام إلى 86 مليار درهم.

وقال المحلل المالي وضاح الطه، عضو المجلس الاستشاري الوطني لمعهد الأوراق المالية والاستثمارات البريطاني في الإمارات، إن أسواق الأسهم استسلمت كلية لأسعار النفط، وارتفع معامل الارتباط بين مؤشر سوق الإمارات المالي، وأسعار النفط إلى أكثر من 95% وإلى 96% مع مؤشر شنغهاي، وتعتبر هذه الدرجة من الارتباط هي الأعلى، حيث لم تصل إليها الأسواق منذ بداية مسلسل تراجع أسعار النفط.

وأضاف «من بداية العام 2016، وعلى مدار الأسابيع الثلاثة الماضية، رأينا استسلاما كليا لأسواق الأسهم بأسواق النفط، وحالة من الخوف والقلق والانخفاضات المبالغ فيها، وسلبية مفرطة، الأمر الذي جعل الأسواق تتجاهل تماما نتائج الشركات، بحيث لم يعد هناك تقدير لأداء شركات تؤدي أداءً جيداً في ظل ظروف صعبة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا