• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

على هامش بطولة الأندية بالمغرب

«عربي اليد» يبدأ مشوار دعم اللعبة في موريتانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 مارس 2015

أغادير (الاتحاد)

عقد الاتحاد العربي لكرة اليد برئاسة تركي الخليوي، اجتماعاً على هامش البطولة العربية للأندية المقامة حالياً بمدينة أغادير المغربية مع رئيس وأعضاء الاتحاد الموريتاني لكرة اليد، من أجل تقديم الدعم والتسهيلات للاتحاد الموريتاني، في إطار سياسة الاتحاد العربي في دعم كافة الاتحادات العربية للمساهمة في تطوير اللعبة.

وحضر الاجتماع محمد المنيع أمين عام الاتحاد العربي، ورضا المناعي رئيس لجنة المسابقات، واعتبار الحداد رئيس اللجنة النسائية، وخالد الرشيد عضو لجنة الحكام، وناصر السقا مدير الاتحاد، ومن الجانب الموريتاني مدون جوب رئيس الاتحاد، وأحمد ببان المدير الفني للاتحاد، وكرمي لي المسؤولة عن النشاط النسائي.

ورحب الخليوي رئيس الاتحاد العربي لكرة اليد برئيس وأعضاء الاتحاد الموريتانى، وألقى كلمة في الاجتماع قال فيها: «نحن سعداء بانضمام موريتانيا إلى منظومتنا العربية لكرة اليد، الطريق أمامهم صعب وطويل ولكن عليهم أن يبذلوا مزيداً من الجهد والعمل الشاق لبناء كرة اليد لديهم ونحن في الاتحاد العربي سنمد لهم يد العون في ضوء برنامجنا لدعم الدول الناشئة، وسنعمل جاهدين على مدهم بالخبراء والفنيين للمساهمة في بناء كرة اليد لديهم في ضوء التأكيد على الهدف الأساسي للاتحاد العربي وهو دعم جهود الدول العربية لتطوير كرة اليد».

وأضاف: «سنرسل إليهم خبراء في التدريب والتحكيم من تونس لإقامة دراسات للمدربين الجدد، وكذا لإقامة دراسات للحكام المستجدين خلال شهر مايو المقبل، كما سنقدم الدعم من خلال معدات وأدوات رياضية تساهم في تطوير اللعبة بجانب مساعدتهم في تنظيم المسابقات الداخلية».

ومن جانبه عبر جوب عن سعادته بلقاء مسؤولي الاتحاد العربي لكرة اليد، والدخول ضمن منظومة الاتحاد العربي، وجئنا لطلب المساعدة من الاتحاد العربي والاستماع لخبراتهم لتطوير اللعبة لدينا، وسنعمل جاهدين على تنفيذ توصيات الاتحاد العربي بما يتناسب مع قدراتنا والمعطيات في بلدنا وتقاربنا مع إخواننا العرب، سيساعدنا بلا شك في برامج التطوير والنهوض باللعبة في موريتانيا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا