• الأربعاء غرة ذي الحجة 1438هـ - 23 أغسطس 2017م

سايرس وتيمبرليك يتجاوزان العقوبات الأميركية في فنلندا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 أبريل 2014

قال منظمو حفلي نجمي البوب الأميركيين مايلي سايرس وجاستن تيمبرليك، إن بوسعهما إحياء الحفلين في فنلندا، رغم العقوبات الأميركية المفروضة ضد روس يملكون مسرح هارت وول أرينا في هلسنكي.

وسادت توقعات الأسبوع الماضي بأن تتعثر خطط إقامة الحفلين في فنلندا، حيث إن المسرح المضيف مملوك لجينادي تيمشينكو وبوريس واركادي روتنبرج، والمدرجين جميعاً في قائمة منع الدخول، وتجميد الأصول المفروضة من قبل الولايات المتحدة بعد ضم روسيا شبه جزيرة القرم من أوكرانيا.

وقال منظمو الحفلين إن مسؤولين أميركيين أشاروا في مطلع الأسبوع إلى أن العقوبات لن تحول دون تنظيم الحفلين.

وقالت نينا كاسترن، الرئيس التنفيذي لشركة لايف نيشن فنلندا المنظمة للحفلين «العقوبات لن يكون لها تأثير على هارت وول أرينا أو عملنا هناك».

ومن المقرر أن يحيي تمبرليك حفلاً بيعت جميع تذاكره مقدماً في مسرح هارت وول أرينا في هلسنكي في شهر مايو، بينما تحيي سايرس حفلاً في المسرح نفسه، وهو أكبر المسارح الترفيهية في فنلندا في شهر يونيو. (هلسنكي - رويترز)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا