• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بريتني سبيرز وسيلينا غوميز تغنيان لضحايا أورلاندو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 08 يوليو 2016

نيويورك (أ ف ب)

شارك نحو عشرين فناناً، من بينهم بريتني سبيرز وسيلينا غوميز وميغان تراينور، في تسجيل أغنية «هاندز» (اياد) تكريماً لضحايا أورلاندو سيذهب ريعها للناجين وعائلات الضحايا.

ووضع الأغنية المهداة الى ضحايا هذه المجزرة التي أودت بحياة 49 شخصاً في فلوريدا الشهر الماضي، جاستن ترانتر وجوليا مايكلز، وشارك في إنتاجها البريطاني مارك رونسون.

وجاء في كلام الأغنية، وهي من إنتاج شركة «إنترسكوب»، أحد فروع مجموعة «يونيفرسال ميوزيك»، أن هذه الأيدي التي أعطت الأغنية عنوانها «قادرة على تدمير العالم، كما أنها قادرة على تغييره».

وتشارك في الأغنية أيضاً جنيفير لوبيز التي تعمل على أغنية أخرى يذهب ريعها للناجين مع مؤلف المسرحية الغنائية «هاملتون» لين مانيل ميراندا.

وشاركت في الأغنية أيضاً غوين ستيفاني وماري ج. بلايدج.

وسيذهب ريع الأغنية التي ستتوافر فقط عبر منصة «آي تيونز» من «آبل» الى صندوق التضامن في فلوريدا.

وكان الإرهابي عمر متين قد فتح النار في 12 يونيو الماضي، في مرقص «بالس» بأورلاندو، ما أدى إلى سقوط 49 قتيلاً و53 جريحاً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا