• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«الاتحاد» تحاور أفضل لاعب في آسيا 2008 و2011

جيباروف:«الأبيض» أقوى منتخبات البطولة رغم «الرباعية الودية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 يناير 2015

سيدني (الاتحاد)

كان سيرفر جيباروف لاعب وسط أوزبكستان أحد نجوم النسخة الماضية من كأس آسيا بالدوحة عام 2011، ويرجع له الفضل الكبير في بلوغ منتخب بلاده للمربع الذهبي للمرة الأولى في تاريخه بالبطولة، حيث كانت بصمته هي الأقوى في قيادة الفريق بدهائه ومهاراته العالية لعبور الكثير من التحديات وتحقيق مفاجأة من العيار الثقيل في تلك البطولة.

ولم يكن ذلك مستغرباً من جيباروف الذي اختير كأفضل لاعب في آسيا عامي 2008، و2011 والذي قدم مسيرة احترافية ناجحة داخل أوزبكستان مع باختاكور وبونيودوكور، ثم مع أف سي سول الكوري، والشباب السعودي، وسيونجنام الكوري مرة أخرى، أن يقدم هذه العروض وينال كل هذا الاحترام.

وقبل أن يخوض فريقه اليوم أولى مبارياته في كأس آسيا 2015 مع كوريا الشمالية أجرينا مع اللاعب هذه المقابلة التي فتح فيها قلبه لـ«الاتحاد» وتحدث في الكثير من الأمور، وأطلق من خلالها الكثير من المفاجآت التي تخص مسيرته الكروية٬ وتجربته مع الشباب السعودي، وحقيقة اقترابه من الدوري الإماراتي، ورأيه في الكرة الخليجية، فضلا عن توقعاته لمنتخب الإمارات في تلك البطولة.

في البداية يقول جيباروف إن منتخب بلاده جاهز للتحدي الآسيوي، وأن الخبرة والانضباط أهم أسلحة فريقه لتقديم العروض القوية في تلك البطولة، مشيرا إلى أن معظم لاعبي النسخة السابقة مازلوا موجودين في المنتخب الأوزبكي، وانهم سوف يعكسون كل الخبرات التي اكتسبوها في الملعب لتحقيق افضل النتائج.

وعن المواجهة الأولى أمام منتخب كوريا الشمالية اليوم، قال: المنتخب الكوري الشمالي خطير، ومتطور جدا، ويملك خط هجوم قويا للغاية يعتمد على السرعة والتأمين الدفاعي، وأظن أنها لن تكون سهلة بأي حال من الأحوال، ولاتوجد أي ضمانات للفوز، لان كل الاحتمالات تبقى واردة، وعلينا فقط أن نؤدي ما علينا لأن النتيجة تأتي بعد الجهد والتضحية في المستطيل الأخضر. وعن توقعاته بشكل عام لأوزبكستان في كأس آسيا عام 2015 ومدى إمكانية تكرار إنجاز 2011، أضاف: الكرة الآسيوية تطورت كثيرا في السنوات الأربع الأخيرة، ولا يمكن الآن أن أتوقع ماذا سيحدث لنا في البطولة، خصوصا أن مجموعتنا صعبة، وأنا أطلق عليها لفظ «مجموعة» الأبواب المفتوحة» فهي تضم معنا السعودية والصين، وكوريا الشمالية، وأعرف الكرة السعودية جيدا، ومهما تعثر المنتخب السعودي في الفترة الأخيرة، إلا أنه يبقى قادرا على تقديم الجديد والذهاب بعيدا في البطولة، ولكني متفائل بالتأهل، ولدي ثقة كبيرة في نفسي وفي زملائي للوصول إلى أبعد نقطة في البطولة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا