• السبت 03 محرم 1439هـ - 23 سبتمبر 2017م
  11:25    عبدالله بن زايد: الإمارات تقوم بدور فاعل في محيطها.. ومنطقتنا لاتزال تعاني من الإرهاب المدفوع من أنظمة تريد الهيمنة        11:26     عبدالله بن زايد: نحتاج لحلول سياسية للأزمات التي تعاني منها المنطقة.. وإدارة الأزمات ليست حلا وإنما نحتاج للتصدي إلى التدخلات في الشأن العربي        11:26    عبدالله بن زايد: الإمارات ترى أن قمة الرياض تاريخية والإمارات قررت مع السعودية ومصر والبحرين اتخاذ هذا الموقف من قطر لدفعها إلى تغيير سلوكه        11:27     عبدالله بن زايد: يجب التصدي لكل من يروج ويمول الإرهاب وعدم التسامح مع كل من يروج الإرهاب بين الأبرياء         11:28     عبدالله بن زايد: يؤسفنا ما تقوم به بعض الدول من توفير منصات إعلامية تروج للعنف والإرهاب.. وإيران تقوم بدعم الجماعات الإرهابية في المنطقة        11:29     عبدالله بن زايد: إيران تستغل ظروف المنطقة لزرع الفتنة وبالرغم من مرور عامين على الاتفاق النووي لايوجد مؤشر على تغيير سلوك طهران         11:29     عبدالله بن زايد: يجب على الأمم المتحدة أن تقوم بدورها لدعم اللاجئين ونحن ندين ما يجري لأقلية الروهينغا في ميانمار        11:30     عبدالله بن زايد : ندين ما يقوم به الحوثيون في اليمن والإمارات ستستمر في دورها الفاعل ضمن التحالف العربي لمساعدة الشعب اليمني         11:31    عبد الله بن زايد: حرصنا على توفير بيئة آمنة تُمكن النساء والشباب من تحقيق تطلعاتهم والمشاركة في تطوير دولتهم فأصبحنا نموذجاً يشع أمل للأجيال    

نازحو سوريا والعراق يرفعون طلبات اللجوء إلى 45 ٪

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 مارس 2015

جنيف (أ ف ب)

أعلنت المفوضية العليا للاجئين في الأمم المتحدة أمس، أن لاجئي العراق وسوريا رفعا نسبة اللجوء في الدول الغنية إلى 45% في عام 2014، مؤكدة أن هذا المستوى يقارب المستوى القياسي الذي سجل عند اندلاع حرب البوسنة والهرسك.

وقالت المتحدثة باسم المفوضية ميليسا فليمينج، إن النزاع في سوريا والعراق تسبب بـ«أسوأ أزمة إنسانية في زمننا».

وقدم مجموع 866 ألف طلب لجوء العام الماضي في 44 دولة صناعية، بزيادة 45% عن العام 2013 ليقارب العدد الإجمالي المستوى القياسي الذي سجل عام 1992 عند بداية حرب البوسنة والهرسك حيث وصل عدد طالبي اللجوء إلى 900 ألف.

وقدمت العام الماضي 60% من طلبات اللجوء في خمس دول فقط هي ألمانيا، الولايات المتحدة، تركيا، السويد، وإيطاليا. ومرة جديدة يبقى السوريون الفئة الأكبر بين طالبي اللجوء للعام 2014، مع أكثر من 149600 طلب (بزيادة 166%)، ومن غير المتوقع بحسب مفوضية اللاجئين أن ينعكس هذا التوجه.