• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الحوار الليبي يتجدد في المغرب بعد 10 أيام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 مارس 2015

الصخيرات (المغرب) (أ ف ب)

اختتمت أطراف الحوار الليبي مساء أمس الجولة الثالثة في منتجع الصخيرات السياحي المغربي على أن تستأنف بعد عشرة أيام حسب تأكيد مسؤول في برلمان طبرق المعترف به دوليا. وقال النائب أبو بكر محمد بعيرة «سينصرف المجتمعون ابتداء من اليوم (أمس)، نحن مسافرون غدا (اليوم) الى تونس للعودة الى قواعدنا ومناقشة الأمور هناك وتوضيح بعضها وتسوية الخلافات ثم نعود الى هنا في غضون عشرة أيام».

وأضاف «حينها تكون المسودة موضوعة بشكل نهائي ونتفق عليها ونقدم الأسماء (لحكومة الوحدة الوطنية) لأن مجلس النواب (طبرق) طلب التريث في ذلك وهو طلب معقول».

وحول أهم ملامح هذا الاتفاق، قال بعيرة «وضع سلطة تشريعية واحدة، وكانت عقبة كبيرة أمام المفاوضات، حيث إن الأمم المتحدة اليوم أقرت من خلال مقترحاتها أن ليس هناك الا سلطة تشريعية واحدة هي مجلس النواب (طبرق)».

أما النقطة الثانية بحسب بعيرة فهي «جمع رئاسة الدولة برئاسة الحكومة، بحيث صار النظام رئاسيا ورئيس الدولة هو رئيس الحكومة وهذا يقوى الجهاز الإداري. كما تم الفصل بين كون رئيس الدولة هو رئيس البرلمان تجنبا لأي تناقض بين السلطتين التشريعية والتنفيذية». وتم الاتفاق أيضا حسب المصدر نفسه «على وضع مجلس رئاسي يستوعب بعض الساسة الذين لم يتمكنوا من الدخول في الحكومة، لكنها تستفيد وتستنير بآرائهم وهو في نظرنا أمر متوازن». وعن تصور الترتيبات الأمنية المفضية لوقت الاقتتال العسكري الذي يهدد المفاوضات قال المسؤول في برلمان طبرق «الأمم المتحدة لم تتقدم فيه كثيرا، وما لم نستطع حل هذه المشكلة لن يكون هناك امكانية لوضع حكومة في طرابلس».

وتابع بعيرة «لا يمكن في شرق ليبيا وسرت وقف اطلاق النار لأن هناك جماعات ارهابية، ووقف اطلاق النار يعني اعطاءهم فرصة لتجميع قوتهم». وأضاف «وجهنا لإخواننا في مصراتة وعقلائها نداءات ليجمعوا قواتهم وينسحبوا من الهلال النفطي في اتجاه مصراتة، كما أن القوة الثالثة في سبهة ترجع الى مصراتة، والموجودون في طرابلس كذلك يعودون، وعلى هذا الأساس يمكن ان نتفاوض». بدوره، قال محمد صالح المخزوم النائب الثاني للمؤتمر الوطني العام، برلمان طرابلس المنتهية ولايته، ان «جميع الأطراف ممن حضروا هنا أجمعوا على أنه لا بديل للحل في ليبيا الا الحوار واصبحت هناك الآن مقترحات جاهزة لإعطاء بعض الملاحظات عليها بعضهما في الصياغة وبعضها في الاختصاصات وهذا ما يكون في الحوارات عادة».

من جهتها، قالت نعيمة جبريل عضو وفد المجتمع المدني المشارك في محادثات الصخيرات «استطعنا تحقيق الكثير وخرجنا بمسودة اتفاق للحوار السياسي شملت جميع الأوراق التي تمت مناقشتها وهناك تقارب كبير في الأفكار والجميع تقريبا متفق على نهج معين تبلور في الاتفاق الذي خرجت مسودته».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا