• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

بلير يدافع عن الحرب ويعتذر عن الأخطاء

شيلكوت: بريطانيا دخلت العراق قبل استنفاد الحلول السلمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 يوليو 2016

لندن (وكالات)

قدم رئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير اعتذاره عن الأخطاء المتصلة بخوض بريطانيا الحرب في 2003 في العراق والواردة في تقرير لجنة التحقيق البريطانية الذي نشر أمس لكنه دافع عن الحرب معتبرا أنها جعلت العالم «أفضل وأكثر أمانا». ووجه جون شيلكوت رئيس لجنة التحقيق انتقادات قاسية لتوني بلير معتبرا أن اجتياح العراق عام 2003 حدث قبل استنفاد كل الحلول السلمية وان خطط لندن لفترة ما بعد الحرب لم تكن مناسبة.

وأفاد التقرير الطويل المؤلف من 2,6 مليون كلمة والمنتظر منذ سبع سنوات، أيضا أن بلير وعد الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش بالوقوف إلى جانبه بخصوص العراق «مهما حدث».

واعتبر شيلكوت في تقريره أن بريطانيا اجتاحت العراق بشكل سابق لأوانه في العام 2003 بدون أن تحاول «استنفاد كل الخيارات» الدبلوماسية.

وأضاف رئيس اللجنة «استنتجنا أن بريطانيا قررت الانضمام إلى اجتياح العراق قبل استنفاد كل البدائل السلمية للوصول إلى نزع أسلحة البلاد. العمل العسكري لم يكن أنذاك حتميا». وندد بواقع أن لندن استندت إلى معلومات أجهزة استخبارات لم يتم التحقق منها بشكل كاف.

واعتبر شيلكوت أيضا أن المخططات البريطانية لفترة ما بعد اجتياح العراق عام 2003 «كانت غير مناسبة على الإطلاق». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا