• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

في ندوة بمجلس ضاحية مويلح بالشارقة

«بيئة الشارقة» و«شؤون الضواحي» بالشارقة يؤكدان أهمية ترشيد استهلاك الطاقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 يوليو 2016

الشارقة ‬(الاتحاد)

أكدت دائرة شؤون الضواحي والقرى وهيئة البيئة والمحميات الطبيعية في الشارقة أهمية جهودهما بالقضايا المتعلقة بتغير المناخ وترشيد استهلاك الطاقة والاستخدام الأمثل للموارد الطبيعية، وبرامج التوعية التي تسعى لتحقيق التنمية المستدامة.‬

جاء ذلك خلال الندوة التي أقيمت بمجلس ضاحية مويلح بمدينة الشارقة، وحضرها خميس بن سالم السويدي عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيس دائرة شؤون الضواحي والقرى، وهنا سيف السويدي عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية، ويوسف أحمد الزرعوني سفير النوايا الحسنة بالمنظمة العالمية للسلم والرعاية والإغاثة التابعة للأمم المتحدة، وحمد عيسى المطروشي رئيس العمليات بدائرة الشؤون البلدية في أبوظبي، وأعضاء مجلس ضاحية مويلح ولفيف كبير من المدعوين والمهتمين بالشأن البيئي.‬

وأشار خميس بن سالم السويدي ‪ إلى أهمية إبراز جهود حكومة دولة الإمارات في ضمان استدامة التنمية بأبعادها الثلاثة، الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، موضحاً أن الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 تسعى من خلال محاورها المتعددة لدعم التحول إلى الاقتصاد الأخضر لذا فإننا نسعى من خلال ندوتنا «البيئة والاستدامة» لتعريف المجتمع بالمبادرات المطروحة والتطبيقات العملية دعماً للتوعية البيئية في الدولة‬.

وتناولت هنا سيف السويدي عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية، تقديم شرح متكامل عن جهود الهيئة في الحفاظ على البيئة مشيرة إلى أن الهيئة دأبت ومنذ سنوات عديدة على الاهتمام بالتوعية البيئية‪ ‬ واستدامتها بشكل عام انطلاقاً من توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، والتي كان من أبرز نتائجها إصدار قرار منع التدهور البيئي، الذي يعد من أهم إنجازات هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة، وفرض عقوبات ومخالفات مالية على الأشخاص الذين يعبثون بالبيئة ويلوثونها، واستعرضت جهود الهيئة في المجالات البيئية كافة، وحرصها على تحقيق التنوع الحيوي فضلاً عن إنشاء المحميات المختلفة.

ودعت السويدي بهذه المناسبة أفراد المجتمع الإماراتي، من مواطنين ومقيمين وزوار، إلى الاهتمام أكثر بالبيئة وتحقيق استدامتها ‬كون البيئة جزءاً مهماً من تحقيق الاستدامة المنشودة.‬

فيما أوضح حمد عيسى المطروشي رئيس العمليات بدائرة الشؤون البلدية في أبوظبي، أن قضايا البيئة والاستدامة تحظى باهتمام متنام من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة، إذ إنها تعتبر واحدة من أهم الأولويات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض