• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

استبعدت وألمانيا فرضية اعتداء إرهابي

فرنسا: مساعد قائد الطائرة المنكوبة تعمد إسقاطها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 مارس 2015

باريس، برلين (وكالات)

أعلن المدعي العام في مرسيليا جنوب فرنسا برايس روبين أمس أن مساعد قائد طائرة الركاب التابعة لشركة «جيرمان وينجز» الألمانية من طراز «أمير باص» المتحطمة فوق جبال الألب الفرنسية تعمد إسقاطها باحتجاز الطيار خارج قمرة القياد والضغط على زر الهبوط، ما أسفر عن مقتل 150 شخصاً كانوا على متنها. لكن لا يمكن اتهامه بأنه إرهابي في هذه المرحلة.

وقال روبين، في مؤتمر صحفي في مرسيليا جنوب فرنسا بصفته المكلف بالتحقيق في الحادث، «لقد كانت نية مساعد الطيار، أندرياس لوبيتس تدمير هذه الطائرة بضغطه على الزر». وأضاف، متجنبا استخدام كلمة «انتحار»، أن لوبيتس سيطر على الطائرة بعدما ترك قائد الطائرة قمرة القيادة وكان لوبيتس واعيا قبل وقوع الحادث. وتابع لقد كان يتنفس بشكل طبيعي. ولم يكن تنفسه لشخص بصدد تنفيذ مثل هذا الفعل كما أنه لم يتفوه بكلمة واحدة».

وأوضح، نقلاً عن بيانات أحد صندوقي الطائرة الأسودين، أن قائد الطائرة ذهب إلى دورة المياه وترك قيادة الطائرة للوبيتس الذي كان يعبث في أجهزة المراقبة وذلك ربما كان متعمدا وربما كان سبب سقوطها، حيث لم يرسل إشارة استغاثة بل أرسلتها الطائرة ذاتياً مع اقترابها المتسارع إلى الأرض.. وقال «لقد رفض مساعد الطيار فتح الباب للسماح لقائد الطائرة بالعودة مرة أخرى على الرغم من أنه كان يطرق بعنف على الباب». وذكر أن الطيار وأفراد طاقم الطائرة استخدموا القوة في الدقائق الأخيرة لفتح باب قمرة القيادة.

وخلص إلى القول «إن تصرف مساعد الطيار أدى إلى تغيير طبيعة التحقيق من القتل غير العمد ولكن لا يمكن النظر إليه كشخص إرهابي». وشدد على أنه ليس له ملف إرهابي، و«لا شيء يتيح القول إن الامر يتعلق باعتداء إرهابي» في هذه المرحلة.

في الوقت ذاته، أكد وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزير أن لوبيتس لم يكن لديه دافع إرهابي لإسقاط الطائرة. وأوضح للصحفيين في برلين أن المعلومات المتوافرة حتى الآن تؤكد عدم وجود دلائل على أي خلفية إرهابية.

وقال «إن السلطات الألمانية قامت في يوم الكارثة بتمشيط جميع أنظمة معلومات الشرطة والاستخبارات، بحثا عن أي علاقات إرهابية محتملة لطاقم الطائرة وراجعنا جميع هذه البيانات وكانت نتائج البحث سلبية كلها بما في ذلك النتائج الخاصة

بمساعد قائد الطائرة».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا