• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بحث مع العربي عملية السلام والوضع في سوريا

عاهل الأردن يؤكد أهمية متابعة قرارات قمة الكويت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 أبريل 2014

جمال ابراهيم (عمّان)

أكد العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني على أهمية متابعة تنفيذ القرارات الصادرة عن القمة العربية الخامسة والعشرين، التي استضافتها دولة الكويت مؤخراً بما يتوافق مع المصالح العربية ويخدم شعوب المنطقة وقضاياها.

وأكد عبدالله الثاني خلال استقباله أمس في عمان أمين عام جامعة الدول العربية نبيل العربي «أهمية تفعيل العمل العربي المشترك بما يخدم القضايا العربية ويعزز التضامن العربي»، لافتا إلى الدور المهم للجامعة العربية في هذا الإطار.

وبحسب بيان صادر عن الديوان الملكي الأردني فإنه «جرى بحث جهود تحقيق السلام وفقاً لحل الدولتين الذي يحظى بتوافق وإجماع عربي ودولي، ومبادرة السلام العربية، التي تعد فرصة تاريخية لتحقيق السلام العادل والشامل، والمساعي المبذولة لإيجاد حل شامل للأزمة السورية، وسبل تكثيف الدعم الدولي والعربي للدول المستضيفة للاجئين السوريين بما يمكنها من الاستمرار في تقديم الخدمات الإنسانية له».

من جانبه، أطلع العربي ملك الأردن على جهود الجامعة العربية الرامية إلى التقريب بين وجهات النظر العربية حيال التحديات التي تواجه الأمة العربية وسبل التعامل معها، بما يخدم تعزيز وحدة الصف العربي والتضامن بين الدول العربية.

كما عبر عن تقديره لجهود الأردن تجاه أشقائه العرب واستضافته لأكبر عدد من اللاجئين السوريين على أرضه وتقديم الخدمات الإنسانية لهم، مثمناً في ذات الوقت مساعي الأردن في تدعيم العمل العربي المشترك، ودعمه لتحقيق السلام العادل والشامل وتعزيز الاستقرار في الشرق الأوسط.

وفي السياق ذاته، اجتمع رئيس الوزراء الأردني الدكتور عبدالله النسور ووزير الخارجية ناصر جودة، بالعربي قبيل لقائه الملك عبدالله الثاني وبحثا معه مواضيع الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب في التاسع من الشهر الجاري في مقر جامعة الدول العربية بالقاهرة والقضايا المدرجة على جدول أعمال الاجتماع.

ويذكر أنه من أبرز مواضيع الاجتماع بحث مستجدات القضية الفلسطينية في ضوء رفض اسرائيل الافراج عن الدفعة الرابعة من الأسرى الفلسطينيين وسير المفاوضات، حيث سيتحدث الرئيس الفلسطيني محمود عباس عن الخيارات المتاحة للتعامل مع الوضع الراهن.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا