• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الأطلسي يستعرض قوته العسكرية أمام روسيا

اتفاق شراكة دفاعية بين أميركا وجورجيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 يوليو 2016

تبيليسي (أ ف ب)

وقعت الولايات المتحدة وجورجيا أمس، «شراكة دفاعية» تهدف إلى تعزيز أمن وقدرات هذه الدولة الصغيرة الواقعة في القوقاز القلقة إزاء نوايا روسيا التوسعية، وذلك خلال زيارة وزير الخارجية الأميركي جون كيري.

وقد تلقى هذا البلد القوقازي الصغير مساعدات عسكرية من واشنطن، لكن وزارة الخارجية الأميركية تؤكد أن المذكرة الجديدة توسع «التعاون في مجال الدفاع والأمن وبناء القدرات الدفاعية والعسكرية، والتعاون الأمني وتبادل المعلومات».

وقال كيري خلال مؤتمر صحفي «شراكتنا قوية ولا تتزعزع»، مضيفاً أن «الشعب الجورجي اختار مستقبلا أوروبيا أطلسيا، والولايات المتحدة تدعم هذا الهدف». وبدأ كيري أمس زيارة الى جورجيا، المحطة الأولى من جولته التي تشمل أوكرانيا وتهدف إلى طمأنة الدول المجاورة لروسيا قبل انعقاد قمة حلف شمال الأطلسي في بولندا.

وجرى توقيع الاتفاق إثر لقاء بين كيري ورئيس جورجيا جورجي مارغيفيلاشفلي الذي سيحضر اجتماع الأطلسي مع نظيره الأوكراني بترو بوروشنكو. وعلى غرار أوكرانيا، تأمل جورجيا في الانضمام إلى الحلف الأطلسي رغم معارضة موسكو، ورغم أن البلدين يواجهان خلافات حدودية مع جارهما القوي.

وأضافت المسؤولة التي تكتمت على هويتها: إنهم أعضاء مهمون في الحلف، شركاء يعني أمنهم كثيرا للولايات المتحدة. وأضافت مبتسمة أن «روسيا يمكنها أن تفسر هذه الزيارة كما تشاء». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا