• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

بلير: تصرفت بما فيه أفضل مصلحة لبريطانيا بشأن حرب العراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 يوليو 2016

وكالات

أكد رئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير، اليوم الأربعاء، أنه تصرف بما فيه «أفضل مصلحة» لبريطانيا بعدما وجه تقرير لجنة التحقيق في حرب العراق انتقادات قاسية لكيفية إدارته الحرب هذا البلد عام 2003.

 

وقال بلير، في بيان أصدره مكتبه «سواء وافق أشخاص أو عارضوا قراري دخول الحرب ضد صدام حسين، لقد اتخذته بحسن نية وبما رأيت أن فيه أفضل مصلحة للبلاد».

وأكد بلير أنه سيتحمل بالكامل مسؤولية الأخطاء التي ارتكبت أثناء الإعداد لغزو العراق وذلك في إطار رده في وقت لاحق اليوم الأربعاء على نتيجة تحقيق طال انتظاره أعلنت اليوم.

وكان جون تشيلكوت رئيس لجنة التحقيق قال، في وقت سابق اليوم، إن بلير بالغ في الحجج التي ساقها للتحرك العسكري.

وأشار بلير إلى أن تقرير تشيلكوت وجه انتقادات حقيقية وملموسة للإعداد والتخطيط للحرب.

وقال في بيان «سأرد عليها بالتفصيل في وقت لاحق بعد الظهر. سأتحمل المسؤولية الكاملة عن أي أخطاء دون استثناء أو عذر».

 

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا