• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أكد أن فريقه مكتمل ولكنه يتحفظ على موعد المباراة

كوزمين:أتمنى أن نلعب مباراة «11 ضد 11»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 مارس 2015

أمين الدوبلي، معتز الشامي (أبوظبي، دبي)

أكد الروماني أولاريو كوزمين المدير الفني للأهلي، أنه من الصعب بالنسبة له أن يتحدث عن مباراة السوبر الآن، لأنها من المفترض أن تقام في بداية الموسم، وأن الظروف الآن تختلف عما كانت عليه في بداية الموسم تماماً، لكنه لابد أن يحترم قرار لجنة لجنة دوري المحترفين، وما دامت اللجنة رأت لابد أن نلعب الآن يجب أن نخوض المباراة.

وقال كوزمين في المؤتمر الصحفي الرسمي: «العين فريق قوي متوازن يملك لاعبين دوليين على أعلى مستوى، سجلوا الكثير من الأهداف، ويتصدرون الدوري، ومن جهتي أتمنى أن نلعب مباراة جيدة، وأن يستمتع الجميع بها، وأن تكون مجرد مباراة بين 11 لاعباً ضد 11 لاعباً».

وعن التحضيرات، قال: «كان لدينا يومان فقط للتحضير للسوبر، ولذلك قلت إن هذه المباراة كان يجب أن تكون في بداية الموسم، ومن جهتي أتمنى أن ينسى اللاعبون كل الأمور السلبية التي تعرضوا لها في المرحلة الأخيرة، وأن يضعوا كل تركيزهم في تلك المباراة، وبالنسبة لنا لا توجد غيابات».

وتعقيباً على قصده من جملة 11 ضد 11، قال كوزمين: «لا أقصد أي شيء، لكن اشرحوا لي كيف تم اختيار الحكم يعقوب الحمادي لإدارة تلك المباراة، نحن لا نخشى أحداً، لكن للأسف يعقوب الحمادي له ذكريات غير جيدة معنا، فلم يحتسب ركلة جزاء واضحة لمونوز، وطرد المدرب والإداري في إحدى مبارياتنا، وفي المقابل منح ركلتي جزاء للعين، كما أن اللجنة لديها الكثير من الحكام المتميزين، ولا أعرف لماذا وقع الاختيار على يعقوب في تلك المباراة؟».

وقال: «تخيلوا أن الملعب سيكون ممتلئاً، ولاعبو الأهلي يشاركون في المباريات بتلك الذكريات التي تحدثت عنها، ومباراة نهائية، ماذا سيكون الشعور؟، من جانبي تحدثت مع اللاعبين، وطلبت منهم أن يركزوا فقط في الملعب، وألا يعترضوا على قرارات الحكم، لكني أحياناً في بعض المباريات أرى أن الفرق المنافسة يزيد عددها على 11 لاعباً، ربما يكون ذلك لأنني لم أتعلم في المدرسة الأرقام بشكل جيد!». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا