• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

محال الحلوى العمانية تشهد رواجاً.. والصالونات «بالحجز»

إقبال على المحال التجارية ليلة عيد الفطر السعيد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 يوليو 2016

ناصر الجابري، وعمر الأحمد (أبوظبي)

شهدت مخابز، وصالونات الحلاقة، ومغاسل الملابس في إمارة أبوظبي إقبالاً مع حلول عيد الفطر المبارك، وأكد زبائن ومستهلكون أن الازدحام يقل عن السنوات السابقة، نظراً لإتمام شهر رمضان المبارك لثلاثين يوما، وبالتالي تم الانتهاء من تجهيز حاجيات العيد قبل فترة كافية، إلا أنهم أشاروا إلى ارتفاع الإقبال، والازدحام المتوسط في بعض المحال التجارية يعود إلى ثقافة بعض المستهلكين في التسوق، والتجهيز للعيد في اللحظة الأخيرة.

وقال محمد حسن بائع في أحد مخابز إمارة أبوظبي تشهد المخابز ازدحاماً، خاصة بعد عصر اليوم الأخير من رمضان، نظراً لحرص المستهلكين على شراء حلويات العيد في الليلة التي تسبق العيد حتى تكون طازجة، فالحلويات قد تتعرض للتلف أو التغير في الطعم مع ارتفاع درجات الحرارة، وبالتالي يكون الحرص على زيارة المخابز في وقت متأخر بعكس بقية الحاجيات القابلة للتجهيز المسبق.

وأضاف: قمنا بتجهيز حلويات العيد، وبيعها منذ يوم التاسع والعشرين من رمضان، وهي تشمل أنواع يقبل عليها الزبائن مثل البقلاوة، والبيتفور، والكنافة بأنواعها، والمكسرات، وغيرها من الحلويات التي اعتاد الناس على تقديمها في صباح العيد.

من جهته، قال أبو سالم أحد المستهلكين: زيارة المخبز تعد طقساً سنوياً في اليوم الذي يسبق العيد، فلا يمكن الاستغناء عن وجود الحلويات ضمن المائدة، مضيفاً: أعتقد أن حركة الازدحام مستقرة في موسم الأعياد بالمخابز سنوياً، فمثلاً الملابس من الممكن جلبها قبل العيد بأيام، ويمكن الذهاب لصالونات الحلاقة قبل يومين من حلول العيد، أما الحلويات فلا يمكن أن يتم استباق موعدها، وحول الأسعار أشار إلى أن الأسعار غالبا ما تكون مستقرة، وقد اعتاد عليها الزبائن من خلال تجاربهم السابقة في الأعياد.

بدورها، شهدت محال بيع الحلوى العمانية في أبوظبي حركة غير اعتيادية، حيث امتلأت المحال بالمستهلكين، كما شهدت المحال تسليم بعض الطلبات المسبقة للكميات الكبيرة من الحلوى العمانية، وقال محمد علي بائع في أحد محال بيع الحلوى العمانية «تشهد محال الحلوى ركوداً كبيراً خلال أيام السنة الاعتيادية، وتتوقف الطلبات عند وجود بعض المناسبات مثل الأعراس، أو العزائم، ويشهد شهر رمضان زيادة طفيفة مع تقديم البعض للحلوى في المجالس الرمضانية ، إلا أن حلول العيد يعد الموسم الأبرز الذي تعمل فيه محال الحلوى على مدار الساعة، وإلى أوقات متأخرة من الليل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا