• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

إنجلترا.. تشيلسي يهزم ستوك سيتي في ليلة تألق صلاح

مورينيو: كنت محقاً في بيع ماتا والتعاقد مع «معشوق الجماهير»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 أبريل 2014

محمد حامد، أ ف ب (دبي - لندن)

فاز تشيلسي على ضيفه ستوك سيتي 3-صفر أمس الأول في افتتاح المرحلة الثالثة والثلاثين من الدوري الإنجليزي لكرة القدم على ملعب ستامفورد بريدج وأمام اكثر من 41 ألف متفرج، افتتح المصري محمد صلاح المنتقل مطلع العام الحالي من بال السويسري، التسجيل لتشلسي بعدما تلقى عرضية متقنة من الصربي نيمانيا ماتيتش (32). وفي الشوط الثاني، حصل تشيلسي على ركلة جزاء بعد عرقلة اندي ويلكينسون لمحمد صلاح نفذها فرانك لامبارد وصدها الحارس لتعود إلى لامبارد الذي أعادها إلى الشباك (61)، وعزز البرازيلي ويليان بالهدف الثالث اثر تمريرة من المصري (72). ورفع تشيلسي رصيده إلى 72 نقطة.

من جانب آخر، تسابقت الصحف اللندنية في الإشادة بأداء النجم المصري محمد صلاح، وكأنها تبحث عن نجم جديد خارج دائرة الأسماء التقليدية التي تسيطر على عناوين الصحف الإنجليزية، فقد شارك صلاح أساسياً ولمدة 90 دقيقة للمرة الأولى منذ انضمامه لصفوف تشيلسي قادماً من بازل السويسري في فترة الانتقالات الشتوية الماضية، وعلى الرغم من تسجيله هدفاً في شباك أرسنال، وظهوره في فترات من مباريات فريقه أمام نيوكاسل وأرسنال وكريستال بالاس، إلا أنه أثبت أحقيته بمكان أساسي في تشكيلة البلوز، حيث لعب دور «الملهم» على حد تعبير صحيفة «دايلي ميل» في انتصار فريقه على ستوك سيتي بثلاثية بيضاء، أحرز منها هدفاً، وتسبب في ركلة الجزاء، وكان صاحب التمريرة التي سجل منها ويليان ثالث الأهداف.

وعقب المباراة، لم يتردد جوزيه مورينيو المدير الفني لتشيلسي في الإشادة بأداء اللاعب المصري، مؤكداً أنه ما زال يملك الكثير، وسوف يظهر بصورة أكثر روعة في المواسم المقبلة، ووفقاً لما نقلته صحيفة «دايلي ميل»، قال مورينيو: «لقد تصرفنا بطريقة صحيحة حينما قررنا بيع لاعب يملك خبرة كبيرة ويعيش في فترة جيدة من مسيرته الكروية وهو خوان ماتا، وفي المقابل قررنا شراء لاعب آخر ينتمي إلى بيئة كروية مختلفة، فهو مصري كان يلعب في الدوري السويسري، أعلم بأنه يحتاج إلى بعض الوقت لكي يقدم أفضل ما لديه، هذا الموسم منحته الفرصة للظهور بصورة تدريجية، فقد شارك في أجزاء من مبارياتنا أمام نيوكاسل وأرسنال وكريستال بالاس، وأمام ستوك سيتي لعب أساسياً، والملاحظة الأولى أن الجمهور يرتبط به ويحبه، ويستمتع بوجوده في الملعب، إنهم يحبون طريقته في اللعب، أعتقد أن صلاح من نوعية اللاعبين الذين كنا في أشد الحاجة إليهم».

وواصل مورينيو إشادته بلاعبه الجديد الذي نجح في خطفه من بين يدي ليفربول في فترة الانتقالات الماضية، فقال: «لدينا أجنحة يتمتعون بمهارات لافتة، وصلاح من نوعية اللاعبين الذين يفضلون التحرك في المساحات الواسعة، أؤكد مجدداً أن تشيلسي كان محقاً وموفقاً في التعاقد مع محمد صلاح».

صحيفة «الصن» سلطت الضوء على نجم البلوز الجديد، وقالت: «انضم صلاح إلى تشيلسي قادماً من بازل في يناير الماضي، وكانت لديه خياراً بالانضمام إلى ليفربول ولكنه لم يفعل، ولا شك في أنه شعر بالضيق من تلميحات بريندان رودجرز، الذي قال إنه فضل تشيلسي لأسباب مالية، ولكن الحقيقة وفقاً لتأكيدات اللاعب غير ذلك، فقد كان تشيلسي خياره المفضل بسبب سحر وجاذبية مورينيو، وفي حال نجح صلاح في مواصلة مسيرته بهذا التألق، وكان مؤثراً في حصول الفريق على لقب الدوري للموسم الحالي فسوف يكون أحد أيقونات الفريق ونجومه في المستقبل».

وكان صلاح حاضراً في عناوين الصحف البريطانية التي تفاعلت مع المباراة، فقالت صحيفة «دايلي ستار»: «صلاح أعاد تشيلسي إلى القمة مؤقتاً»، في حين رصدت «دايلي ميل» المباراة بقولها: «صلاح يهلم رجال تشيلسي لتحقيق الفوز في ستامفورد بريدج»، ومنحت الصحيفة النجم المصري التقييم الأعلى بين جميع اللاعبين بـ 8 درجات من 10، يليه النجم البرازيلي المتألق وصاحب الهدف الثالث ويليان الذي حصل على 7٫5 من 10 درجات.

لامبارد: يشكل ثنائياً رائعاً مع ويليان

حظي صلاح وويليان بإشادة نجم الفريق وأحد أبرز قياداته وهدافه التاريخي فرانك لامبارد، الذي قال في تصريحات نقلتها صحيفة «إكسبريس»: «تأخرنا قليلاً في الدخول إلى أجواء المباراة، صلاح كان رائعاً وفي قمة التركيز والحدة طوال المباراة، أعلم أن جماهير تشيلسي ترتبط حالياً بالثنائي هازارد وأوسكار، ولكن صلاح وويليان أكدا قدرتهما على تشكيل ثنائي رائع، ويليان أحرز هدفاً رائعاً، ولكي نفوز بلقب الدوري يتعين علينا الفوز بجميع مبارياتنا المتبقية في البطولة، والآن يتعين علينا تحويل دفة التركيز صوب مباراة دوري الأبطال أمام باريس سان جيرمان». (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا