• الجمعة 07 جمادى الآخرة 1439هـ - 23 فبراير 2018م

إيطاليا.. «الفيل» دروجبا تحت منظار «السيدة العجوز»

يوفنتوس وميلان «قمة» في ربع نهائي الكأس اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 يناير 2013

روما (أ ف ب) - يخوض يوفنتوس حامل لقب ومتصدر ترتيب الدوري الإيطالي لكرة القدم مباراة قمة مع غريمه ميلان اليوم في ربع نهائي مسابقة كأس إيطاليا. وغالباً ما تكون مباريات الفريقين مملوءة بالإثارة، وفيها سيسعى يوفنتوس إلى بلوغ المربع الذهبي من المسابقة التي أحرز لقبها 9 مرات “رقم قياسي بالتساوي مع روما آخرها عام 1995”، فيما يسعى ميلان إلى إحراز لقبه السادس بعد تتويجه آخر مرة عام 2003.

وسيخوض فريق “السيدة العجوز” مباراة اليوم، بعد تلقيه صفعة غير منتظرة بسقوطه أمام ضيفه سمبدوريا 1 - 2 الأحد الماضي في المرحلة التاسعة عشرة من الدوري. وبدا يوفنتوس في طريقه لتحقيق فوزه الخامس على التوالي والسادس عشر هذا الموسم والابتعاد مجدداً في الصدارة بفارق 8 نقاط عن ملاحقه لاتسيو، وذلك بعد أن تقدم على ضيفه ثم اضطرار الأخير إلى إكمال اللقاء بعشرة لاعبين، لكن فريق المدرب إنتونيو كونتي لم يستفد من التفوق العددي وفشل في الوصول إلى شباك الحارس الأرجنتيني سيرخيو روميرو، فدفع الثمن ومني بهزيمته الثالثة هذا الموسم والأولى على أرضه أمام سمبدوريا منذ 2005.

وعبر المدرب كونتي عن ذهوله للخسارة أمام سمبدوريا: “أعاني عادة لتقبل الهزيمة، كانت الأفضلية لنا، وكان يجدر أن نفوز باللقاء، نحن بشر في النهائي ولسنا قادمين من كوكب المريخ”.

من جهته، استعاد ميلان توازنه بعد خسارته القاسية في المرحلة السابقة أمام روما، وذلك بتعميق جراح ضيفه سيينا متذيل الترتيب بالفوز عليه 2 - 1 على ملعبه “سان سيرو”. ويدين فريق المدرب ماسيميليانو اليجري الذي تخلى عن خدمات مهاجمه البرازيلي الكسندر باتو لكورنثيانز، بفوزه التاسع هذا الموسم إلى الإسباني بويان كركيتش الذي تمكن بعد دخوله بدلا من إنتونيو نوتشيرينو من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 67 من كرة رأسية اثر عرضية من الغاني كيفن برينس بواتنج، ثم أضاف جامباولو باتزيني الهدف الثاني في الدقيقة 80 من ركلة جزاء انتزع بنفسه بعد خطأ عليه داخل المنطقة من قبل البرازيلي فيليبي، قبل أن يقلص ميكيلي باولوتشي الفارق في الدقيقة 87 من كرة رأسية. ورفع الفريق اللومباردي رصيده إلى 30 نقطة في المركز السابع. وكان الدور ربع النهائي قد انطلق أمس بمباراة لاتسيو مع كاتانيا على الملعب الأولمبي في روما. ويستكمل الدور ربع النهائي الثلاثاء 15 الجاري بمباراة الإنتر مع بولونيا والأربعاء 16 منه بمباراة فيورنتينا مع روما. ويقام ذهاب الدور نصف النهائي في 23 الجاري والإياب في 30 منه، والمباراة النهائية في 26 مايو المقبل على الملعب الأولمبي في روما

من جانب آخر، أكد يوفنتوس، متصدر وحامل لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم، اهتمامه بخدمات المهاجم الإيفواري ديدييه دروجبا الذي يدافع حالياً عن ألوان شنغهاي شينهوا الصيني. وجاء التأكيد على لسان مدير عام “السيدة العجوز” بيبي ماروتا الذي أشار إلى أن صفقة التعاقد مع دروجبا يجب أن تتناسب مع الميزانية التي وضعها فريقه.

وكان دروجبا (34 عاماً) ترك تشيلسي الانجليزي نهاية الموسم الماضي بعد أن قاده للفوز بدوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه، من أجل الانضمام إلى زميله السابق في النادي اللندني الفرنسي نيكولا أنيلكا في شنجهاي شينهوا. ويبحث يوفنتوس عن هداف من طراز دروجبا وذلك رغم أنه صاحب أفضل هجوم في الدوري الإيطالي حتى الآن، إلا أن كل من هدافيه سيباستيان جوفينكو وفابيو كوالياريلا لم يسجل أكثر من 6 أهداف في 19 مباراة.

وفي مقابلة مع برنامج “دومينيكا سبورتيفو” الخاص بشبكة “راي” الايطالية، اعترف ماروتا أن فريقه اتصل بدروجبا، لكنه أكد في الوقت ذاته أنه لم يحصل أي شيء آخر حتى الآن في ما يخص مسألة التعاقد مع المهاجم الإيفواري. وأضاف: “أنت دائما تحاول الاستفسار (عن وضع بعض اللاعبين) وقمنا بذلك، لقد لاحظنا انه متوفر (للانتقال)، لكن الآن علينا التأكد إذا كان (دروجبا) متناسباً مع ميزانيتنا، ثم نتحدث بعدها مع المدرب أنتونيو كونتي”.

وارتبط اسم دروجبا بانتقال محتمل إلى يوفنتوس منذ أن ترك تشيلسي، لكن يبدو أن فريق “السيدة العجوز” أقرب للتعاقد مع الدولي الإسباني فرناندو يورنتي من أتلتيك بلباو شرط أن يوافق الأخير على التخلي عنه قبل انتهاء عقده معه الصيف المقبل، وهو أمر مستبعد حتى الآن ما دفع بطل إيطاليا إلى الاهتمام بدروجبا.

من جهة أخرى، نفى ماروتا أي اهتمام لفريقه بخدمات نجم فيورنتينا المونتينيجري ستيفان يوفيتيتش، رغم تعبيره عن إعجابه باللاعب البالغ من العمر 23 عاماً: “إنه لاعب رائع ومثير للاهتمام، انه موهبة رائعة يتمتع بمستقبل واعد نظراً إلى عمره الحالي وقدراته، لكننا لم ندخل يوماً في مفاوضات جدية مع فيورنتينا حوله ولا ننوي أن نقوم بهذا الأمر في الوقت الحالي”.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا