• الاثنين غرة ذي القعدة 1438هـ - 24 يوليو 2017م
  10:34    لقاء بين السراج وحفتر الثلاثاء بالقرب من باريس        10:34     مقتل ما لا يقل عن 24 شخصا وإصابة 40 في تفجير كابول     

حملة «توقف.. عش بأمان» تضبط 153 قطعة

450 جولة تفتيشية لمكافحة الألعاب النارية في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 يوليو 2016

تحرير الأمير (دبي)

نفذت شرطة دبي 450 جولة تفتيشية خلال حملة مكافحة الألعاب النارية التي انطلقت بداية الشهر الفضيل، لضبط مروجي وبائعي ومستخدمي الألعاب النارية، علاوة على الجولات التفتيشية على الأشخاص والمواقع الإلكترونية المتخصصة في الألعاب النارية عبر وسائل التواصل الاجتماعي، أسفرت عن 9 ضبطيات بكمية تقدر بـ22 ألفاً و153 قطعة من مختلف أنواع الألعاب النارية.

ودعا العميد عبدالله علي الغيثي مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ في شرطة دبي، إلى توحيد الجهود في جميع المؤسسات الأمنية بالدولة والجمارك والمنافذ، للعمل على منع دخول هذه المواد الخطرة، وتطبيق العقوبات الرادعة المنصوص عليها في القانون الاتحادي.

وأكد أنه تمت متابعة واستدراج المخالفين وضبطهم وضبط المواد الخطرة التي يروجونها، مشيراً إلى أن فريق الحملة نفذ 21 فعالية في مختلف المواقع مثل المراكز التجارية، النوادي الثقافية والرياضية، الخيم الرمضانية، والمدارس العربية والهندية، وتم خلالها تنفيذ أكثر من 150 برنامجاً تنويرياً لتوصيل التوعية إلى جميع شرائح المجتمع في إمارة دبي بمختلف الجنسيات والأعمار، وذلك باستخدام ثلاث لغات (العربية، الإنجليزية، والأوردو)، واختتم فريق حملة التوعية بمخاطر الألعاب النارية، برامجه المعتمدة بعقد وتنفيذ فعالية في مسرح النادي الهندي بدبي، وذلك لاستهداف ونشر ثقافة وشعار الحملة «توقف.. عش بأمان» للجاليات الآسيوية، والسعي للوصول لأكبر شريحة ممكنة من أفراد المجتمع.

ونفذت الحملة ورشة عمل عن كيفية التعامل مع الحالات الطارئة مثل الحروق وغيرها، بالتعاون مع فريق ساند التطوعي، وعن كيفية التعامل مع حالات الحريق، بالتعاون مع فريق الدفاع المدني، وتم استخدام وتفعيل باص التوعية في جميع تلك الفعاليات لتعزيز نشر التوعية وزيارة الأحياء السكنية باستخدامه للوصول إلى الأطفال وأولياء أمورهم في مقر إقامتهم.

كما ساهمت وسائل التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام في وصول المعلومة إلى أكبر عدد ممكن من أفراد المجتمع بمختلف جنسياته وفئاته العمرية، وتخصيص وسم خاص باللغتين العربية والإنجليزية وهما (#عش_بأمان،#stay_safe) حيث تم الوصول إلى أكثر من 1,403,250 مستخدم مقارنةً بـ135,000 مستخدم بالحملة ذاتها لعام 2015.

وأوضح الغيثي أن الحملة لم تقتصر على نشر التوعية فقط، فتم تخصيص فريق ميداني متخصص، بالتعاون مع المعنيين من الدائرة الاقتصادية بعمل جولات تفتيشية على المحال التجارية والمستودعات المنتشرة في إمارة دبي. مؤكداً أن تكثيف الجولات التفتيشية والحملات التوعوية بمخاطر الألعاب النارية خلال شهر رمضان المبارك نتيجة لكثرة الألعاب النارية وتوفرها بطرق غير مشروعة في يد مستخدميها، محذراً المحال التجارية التي تستغل شهر رمضان المبارك والعطلة الصيفية لبيع هذه الألعاب لتحقيق مكاسب مادية متجاهلة الأخطار الناجمة عنها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا