• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

في لقاء «فك الاشتباك»

العين يكسب بني ياس بهدفي فارس وهزاع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 أبريل 2014

صلاح سليمان (العين)

حقق العين فوزه الأول، على ستاد هزاع بن زايد، في دوري الخليج العربي لكرة القدم، على حساب بني ياس، بهدفين مقابل هدف، في المباراة التي جرت مساء أمس، في إطار الجولة الثانية والعشرين، سجل فارس جمعة في الدقيقة 53، وهزاع سالم في الدقيقة 65 هدفي «البنفسج»، فيما أحرز محمد فوزي هدف «السماوي» في الدقيقة 3، وبهذه النتيجة يفك «الزعيم» الاشتباك مع بني ياس، بعد أن ارتفع رصيده إلى 33 نقطة، مقابل 30 نقطة للضيوف، وفي الدقائق الأخيرة طرد الحكم، فارس جمعة وكارلوس مونوز.

خاض العين اللقاء في غياب عدد من نجومه الأساسيين، في مقدمتهم «الموهوب» عمر عبدالرحمن، وأحمد برمان للإيقاف، والروماني ميريل رادوي للإصابة، وهلال سعيد الذي فضل المدرب إراحته، بينما لعب بني ياس مكتمل الصفوف.

ولم تمض سوى ثلاث دقائق فقط على صافرة البداية، حتى فاجأ «السماوي» أصحاب الأرض بهدف مبكر من خطأ احتسبه الحكم، على المدافع محمد أحمد، إثر عرقلته نواف المحرمي، وتصدى كارلوس مونوز لتنفيذ الكرة، ورفعها أمام المرمى لعبها محمد فوزي خلفية بالرأس، لم ينجح الحارس خالد عيسى في التصدي لها، وبدأ «الزعيم» رحلة البحث عن هدف التعادل، وقام لاعبوه بأكثر من هجمة لم يكتب لها النجاح، بينما سعى بني ياس لزيادة غلته، واقترب العين من إعادة اللقاء إلى «المربع الأول»، عندما أهدى الغاني أسامواه جيان تمريرة إلى المدافع محمد أحمد المندفع من الخلف، ليواجه الحارس محمد الحمادي، إلا أنه أطاح بالكرة بعيداً عن المرمى، وسط دهشة الجميع في الدقيقة 13، ويمضي اللعب سجالاً بين الفريقين، وسط محاولات متبادلة لهز الشباك، ولكن المدافعين كانوا على درجة عالية من التركيز، حيث نجحوا في التعامل مع الهجمات، ومنعوا المهاجمين من تحقيق رغبتهم.

ورغم أن أسامواه جيان تأثر إلى حدٍ كبير بغياب «رمانة» الوسط عمر عبدالرحمن، ولم يستطع تهديد مرمى «السماوي»، إلا أنه كاد أن يدرك التعادل في الدقيقة 36 من عرضية محمد أحمد أمام المرمى، إلا أن تسديدته التي افتقرت إلى التركيز، اصطدمت بالدفاع الذي أبعدها عن منطقة الخطر، وتسديدة قوية من كرة ثابتة أطلقها أحمد الشامسي، إلا أن الحمادي حولها إلى ركلة ركنية، وفي الدقيقة الأخيرة يطلق فوزي صاحب هدف التقدم تسديدة قوية نجح خالد عيسى في تحويلها إلى ركلة ركنية، لينتهي الشوط الأول بتقدم بني ياس بهدف.

وفي بدية الشوط الثاني سحب الكرواتي زلاتكو داليتش مدرب العين، أحمد الشامسي، ويدفع بهزاع سالم بدلاً منه قابله تغيير آخر في صفوف بني ياس، عندما أشرك المدرب العراقي عدنان حمد حبوش صالح العائد من الإصابة بدلاً من سالم سعيد العلي، ومع انطلاقة هذا الشوط ضغط العين بقوة على مرمى الضيوف بحثاً عن هدف التعادل، ويأتي الفرج في الدقيقة 53 على قدم المدافع فارس جمعة الذي أطلق صاروخاً من خارج المنطقة عانق الشباك، ويهدر محمد فوزي فرصة تسجيل الهدف الثاني لفريقه من تمريرة حبوش صالح، ويدفع مدرب بني ياس باللاعب لويس فارينا بدلاً نواف المحرمي في الدقيقة 64. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا