• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

جددتها لطيفة رأفت في السبعينيات

«علاش ياغزالي».. أول أغنية مغربية تغادر الحدود

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

سكينة اصنيب (الرباط)

أغنية «علاش ياغزالي» من روائع الأغاني المغربية، التي ارتبطت باسم المطربة الكبيرة لطيفة رأفت، رغم أن الأغنية في الأصل للمطرب الراحل المعطي بلقاسم. وظهرت هذه الأغنية في وقت كان فيه الإنتاج قليلا على مستوى كتابة الكلمات، فحققت انتشارا مهما مع المطرب المعطي بلقاسم، وحين قامت لطيفة رأفت بتجديدها، حققت الأغنية شهرة كبيرة تجاوزت الحدود المغربية، إلى بقية دول المغرب العربي، ثم بقية دول المشرق لتكون الأغنية المغربية الأولى التي اجتازت الحدود. ويعود تاريخ أغنية «علاش ياغزالي» إلى الخمسينيات، وهي من كلمات الطيب لعلج وألحان عبد الرحيم السقاط، وغناها المعطي بلقاسم. وفي السبعينيات، طلبت لطيفة رأفت من الملك الراحل الحسن الثاني السماح لها بإحيائها؛ فكانت بداية عودة الشباب المغربي إلى تراثه الموسيقي بعدما انصرف عنه.

وفي رأي مهتمين، فإن هذه الأغنية أوصلت لطيفة رأفت إلى الجمهور المغربي في وقت قياسي، ومنحت صورة واضحة عن الفن المغربي في المشرق، خاصة أن كلمات الأغنية بسيطة، وبعيدة عن اللهجة المغربية غير المفهومة. ويرجع الفضل في انتشار الأغنية المغربية إلى الملحن عبد الرحيم السقاط، الذي حفر اسمه في سجل كبار المبدعين بروائع خالدة أسست للأغنية المغربية، وتعد أغنية «علاش ياغزالي» أول إنتاجه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا