• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أجمـــل دول العالـــم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 يوليو 2016

البلاد العربيّة أجمل بلاد العالم ومن أجمل هذه البلاد العربيّة بلاد الشام التي تعتبر بأجمعها وحدة واحدة على مر التاريخ والعصور سواء قبل الإسلام أو بعده، إلى أن جاء المستعمر في العصر الحديث وقام بفصلها عن بعضها.

تضم سوريا على أرضها مدينة من أقدم المدن في العالم وهي مدينة دمشق والتي مرّت عليها الحضارات وأُسست فيها أبنية لا تزال موجودة إلى يومنا هذا، وإلى جانب جمالها الطبيعي، تحتوي سوريا داخل حدودها الحاليّة العديد من المعالم الأثريّة المهمة والتي منها الأسواق القديمة والأبنية التي تعود إلى أزمان قديمة، بالإضافة إلى وجود العديد من المصايف وأنهار من أجمل الأنهار الطبيعيّة كنهر بردى، هذا إلى إطلالتها على البحر الأبيض المتوسط، ووجود العديد من المدن المهمة مثل حمص، وحلب، وحماة.

وعلى أرض فلسطين التاريخيّة هناك العديد من الأمور التي راعت معايير الجمال، وطبّقتها بحذافيرها، ففيها التنوّع الطبيعي الكبير جداً من شمالها إلى جنوبها ومن شرقها إلى غربها. إضافة إلى ذلك فهناك تنوّع تاريخي مهول فهي الأرض المقدّسة عند كافة الأديان السماوية حيث تضم العديد من المعالم الدينيّة الهامة سواء في مدينة القدس أم في غيرها من المدن.

الأردن هي المكمّلة لفلسطين التاريخيّة وهي التي أيضاً أكملت قصص الأنبياء، فأحداث قصة موسى عليه السلام وقعت على أرض الأردن ومصر، والرسول محمد صلى الله عليه وسلم مرّ في الأردن واستراح تحت أشجارها، والرسول عيسى عليه السلام تعمّد في الأردن والنبي يحيى عليه السلام ترك فلسطين وذهب إلى الأردن، فالأردن هي المكمّلة لفلسطين. أيضاً شهد الأردن العديد من الأحداث التاريخيّة منها معركة حطين، ومعركة اليرموك، ومعركة مؤتة ومن هنا كان هذا الوجود الكبير لقبور ومقامات الصحابة على ثرى الأردن الطهور. أيضاً فالأردن تضم الحضارة النبطيّة ومدينة البتراء إحدى العجائب السبع بالإضافة إلى آثار في عمّان، وجرش، وإربد، وأم قيس وغير ذلك من المناطق. علاوة على القيمة التاريخيّة والقدسيّة الدينيّة لأرض الأردن، فأرض الأردن فيها جمال طبيعي كبير حيث تعد صحراء الأردن الأجمل على الإطلاق، والدليل أنّها تضم وادي رم، أمّا جبالها في الشمال، ففيها العديد من التنوّع الطبيعي الهائل والعديد من المزروعات، كما أنّ الغور والبحر الميت أخفض بقاع العالم موجودان فيها.

لبنان بوابة الشرق للدخول إلى الغرب وبوابة الغرب لدخول الشرق، لهذا السّبب فهو من أهم البقاع العربية، سواء من النواحي التاريخيّة أو الحضاريّة أم الطبيعيّة، فما في لبنان لا يوجد في أي مكان آخر، ولبنان هو أرض الفنون والطبيعة والجبل والبحر. من أهم المدن التاريخية اللبنانيّة هما مدينتا بيروت وطرابلس. الشعب اللبناني أيضاً هو من الشعوب المثقّفة والتي تتمتّع بجمال كبير على كافّة النواحي، لهذا فمن يزور لبنان يشعر أنه فعلاً أجمل بقاع الدنيا.

محمد أسامة - أبوظبي

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا