• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تباطؤ نمو قطاع الخدمات البريطاني الشهر الماضي

بنك إنجلترا المركزي يتوقع فترة صعبة بعد التصويت بالانفصال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 06 يوليو 2016

لندن (رويترز)

تبنى بنك إنجلترا المركزي، أمس، خطوات للتأكد من استمرار البنوك البريطانية في الإقراض، وعدم تخلص شركات التأمين من السندات التي تصدرها الشركات في فترة «صعبة» يبدو أنها ستعقب تصويت البلاد لمصلحة الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وقال واضعو سياسات البنك المركزي إن المخاطر التي توقعها البنك قبل التصويت بدأت تتحقق، بما في ذلك تلك التي تطال العقارات التجارية، حيث اضطرت ستاندرد لايف للتأمين إلى وقف عمليات الخروج من صندوقها الرئيس للعقارات البريطانية.

وقال البنك المركزي إنه يراقب عن كثب رغبة المستثمرين في تمويل العجز الكبير في ميزان المعاملات الجارية في بريطانيا، بالإضافة إلى المستويات المرتفعة من ديون الأسر، وتراجع التوقعات الخاصة بالاقتصاد العالمي.

وقال البنك، بعد أن عقدت لجنة السياسات المالية اجتماعين بعد الاستفتاء، «هناك أدلة على أن بعض المخاطر بدأت تتبلور. التوقعات الحالية للاستقرار المالي في بريطانيا تمثل تحدياً».

وهبط الجنيه الاسترليني أكثر من 10% أمام الدولار في الوقت الذي انخفضت فيه أسهم البنوك نحو 20% بعدما صوت البريطانيون في استفتاء 24 يونيو لمصلحة الخروج من الاتحاد الأوروبي على غير المتوقع مما دفع رئيس الوزراء ديفيد كاميرون إلى إعلان أنه سيتنحى عن منصبه. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا