• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

مواطنات: نموذج في المسؤولية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 مارس 2015

آمنة الكتبي(دبي)

أكدت الدكتورة شيخة العري، عضو المجلس الوطني الاتحادي، أن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، تستحق قلادة السعادة الأسرية التي منحتها لسموها منظمة الأسرة العربية لما تمثله من نموذج يحتذى به في العطاء والمسؤولية، وذلك من خلال دورها الثقافي والتنموي الريادي في تعزيز مكانة المرأة ومساندة حضورها في المجتمع محلياً وعربياً ودولياً.

وأضافت «إن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك سخرت جميع قدراتها لدعم قضايا الأسرة والأمومة والطفولة، وتقديم الدعم اللامحدود لهذه القضايا، وتركت بصمة واضحة ومؤثرة».

من جانبها، قالت الشيخة عزة النعيمي، مدير عام مؤسسة حميد بن راشد النعيمي الخيرية «إن منح منظمة الأسرة العربية وجامعة الدول العربية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك قلادة «السعادة الأسرية» يمثل شهادة تقدير لسموها، حيث أولت جل اهتمامها ورعايتها للاهتمام بالأسرة ووضعت هذا الهدف من ضمن ركائز الحضارة والنهضة، واهتمت بالمرأة وقدمت لها الدعم الكبير، إيماناً منها بأن البداية الصحيحة للأسرة الصغيرة، هي البذرة الصالحة لأسرة كبيرة، وبالتالي هي أساس قوي لمجتمع راسخ متماسك».

وأكدت أن دور سموها البارز والمؤثر في مجال الاهتمام بشؤون الأسرة، وتمكين المرأة الإماراتية والعربية في التنمية البشرية، دليل على الدور الريادي الذي تقوم به منذ بداية الاتحاد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض