• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

كيري يشيد بدور المغرب في «الأمن والازدهار» الإقليميين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 أبريل 2014

أشاد وزير الخارجية الأميركي جون كيري، خلال مؤتمر صحفي مع نظيره المغربي في العاصمة الرباط، بالدور الذي يلعبه المغرب في دعم «مزيد من الأمن والازدهار» الإقليميين، لافتاً في الوقت نفسه إلى التحديات الاجتماعية. وقال كيري خلال انعقاد الجولة الثانية لـ«الحوار الاستراتيجي» بين الرباط وواشنطن، إن «المغرب يلعب دوراً محركاً ومهماً، والولايات المتحدة ستقف بجانبه على هذا المسار».

واعتبر كيري «أن الاتفاقيات الـ18 التي وقعها المغرب مع مالي تظهر أن المملكة تسهم في مزيد من الأمن ومزيد من الازدهار في المنطقة». وعبر كيري عن دعم بلاده لمسلسل الإصلاحات التي اقرها المغرب في أعقاب ما يسمى بـ«الربيع العربي»، عبر تبني دستور جديد في صيف 2011.

من ناحية ثانية، اعتبر كيري أن هناك «تحديات» مطروحة أمام المغرب، وتتعلق أساساً بتوفير العمل والعيش الكريم للشباب، الذين يشكلون النسبة الكبيرة للمجتمع المغربي.

ونقلت وكالة الأنباء المغربية بياناً صدر في أعقاب اللقاء بين كيري والعاهل المغربي أن الأخير اعتبر أن «السياق الإقليمي والدولي الراهن يعزز صواب وعمق هذه الشراكة، المدعوة إلى التوسع والمساهمة في الاستقرار والأمن المستدام، والازدهار الاقتصادي المشترك والتنمية البشرية للقارة الإفريقية».

وأضاف البيان أن كيري جدد «تمسك أوباما بتعميق الشراكة الاستراتيجية المتفردة مع المملكة المغربية»، كما أكد «حرص الولايات المتحدة الأميركية، على مواصلة العمل مع المغرب، من أجل تعزيز السلام والاستقرار على الصعيدين الإقليمي والدولي». وأبرز كيري أمام مضيفيه المغاربة، الدور «الاستباقي» للمملكة في «الحرب ضد الإرهاب».

(الرباط - أ ف ب)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا