• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أنجز 90% من المتطلبات والمعايير

«الوطني للتأهيل» يتوقع اعتماده كمرجع إقليمي لعلوم الإدمان 2016

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 مارس 2015

محمد الأمين(أبوظبي)

محمد الأمين(أبوظبي)

توقع الدكتور حمد عبد الله الغافري، مدير عام المركز الوطني للتأهيل، اعتماد المركز كمرجعية علمية في مجال علوم الإدمان من منظمة الصحة العالمية لمنطقة شرق الأبيض المتوسط مع بداية عام 2016، مشيرا إلى أن المركز سيقدم طلب الحصول على المرجعية قريباً، بعد أن استوفى 90% من المتطلبات والمعايير الأساسية المطلوبة.

وأضاف الغافري خلال اجتماع لجنة الخبراء العالميين بالتعاون مع مكتب منظمة الصحة العالمية لدراسة الاختبارات الميدانية للتصنيف العالمي للأمراض (11) الخاصة بسوء استخدام الكحول والمؤثرات العقلية الذي بدأ أعماله أمس في أبوظبي أن هذا الاعتماد سيعطي بعدا عالميا للمركز من ناحية الخدمات المقدمة وأهمية البحث العلمي، وسيكون المركز الأول المعني بعلاج الإدمان على مستوى الشرق الأوسط وشرق آسيا المعتمد مما يمكنه من الحصول باستمرار على أحدث الأبحاث والدوريات الصادرة من المنظمة.

واكد الغافري، أن اجتماع لجنة الخبراء العالميين بالتعاون مع مكتب منظمة الصحة العالمية لدراسة الاختبارات الميدانية للتصنيف العالمي للأمراض (11) الخاصة بسوء استخدام الكحول والمؤثرات العقلية يهدف إلى مناقشة الشروع في تنفيذ الاختبار الميداني الخاص بتصنيف الاضطرابات المترتبة على سوء استخدام الكحول والمؤثرات العقلية والحالات الصحية الناجمة عن سوء استخدامها في مسودة المراجعة الحادية عشرة للتصنيف الدولي للأمراض (أي سي دي 11).

ومن المقرر أن يستمر الاجتماع لمدة ثلاثة أيام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض