• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

إشادات بتمثيلهن وإبداعاتهن على مواقع التواصل

فنانات يعدن إحياء دور «الأم» على شاشة رمضان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 يوليو 2016

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

اختلفت نماذج الأمهات التي يتم تقديمها في المسلسلات المعروضة خلال «الماراثون» الرمضاني، إذ تميز عدد كبير من الفنانات اللواتي لعبن دور الأم في بعض دراما رمضان لهذا العام، واللائي برعن في تجسيد هذا الدور باحترافية عالية، لدرجة أن هناك مسلسلات يتابعها المشاهدون بحرص شديد لإعجابهم بدور الأم الذي تمثله تلك الفنانة في هذا العمل.

التيمة الدرامية في دور الأم في أغلب مسلسلات رمضان هذا العام، تنوعت بين الأم المغلوبة على أمرها، والمسؤولة والمدمنة والمريضة نفسياً، ومن بين هذه النماذج الفنانة حياة الفهد التي جسدت دور «شيخة» في مسلسل «بياعة النخي» وهي إحدى السيدات الثريات التي تنقلب حياتها رأساً على عقب، وتفقد جميع ممتلكاتها وتضطرها الظروف السيئة لبيع النخي، وقد نالت الفهد إشادات كثيرة من صناع الدراما والنقاد وكذلك الجمهور، على تأدية دورها بالشكل اللائق لسيرتها الفنية الطويلة.

دور استثنائي

وبعد غياب سنوات طويلة عن الدراما التلفزيونية، عادت الفنانة فردوس عبد الحميد مجدداً من خلال دور «الحاجة توحا» في مسلسل «الأسطورة» مع الفنان محمد رمضان، حيث لعبت دور والدة التوأم ناصر ورفاعي الدسوقي، التي تحملت مسؤولية الحفاظ على لم شمل الأسرة رغم الصعوبات التي مرت بها، فكان دور «الحاجة توحة» استثنائياً ونالت عليه فردوس العديد من الإشادات عبر مواقع التواصل والنقاد، خصوصاً أنها أبدعت في تأدية دور الأم التي حرمها القدر من زوجها وابنها الكبير وبات رهانها الوحيد على ابنها الصغير، ورغم اختلاف البعض على فكرة المسلسل ومحتواه لأنه ترويج صريح للعنف ودعوى للخروج على القانون والتمرد، لكن في النهاية اتفق العديد من المشاهدين وصناع الدراما على احترافية أداء فردوس التي تؤدي كل مشاهدها بحرفية شديدة، معتبرين «الأسطورة» أشبه بشهادة ميلاد جديدة للفنانة القديرة الذي يضاف إلى رصيدها الفني.

مدمنة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا