• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

ارتفاع أسعار النفط يزيد أرباح «توتال» الفرنسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 أبريل 2014

احتلت شركة توتال الفرنسية للنفط والغاز، مؤخرة القائمة ضمن قائمة أكبر عشر شركات، بقوة عاملة قوامها نحو 97 ألف عامل.

وتمكنت الشركة من تحقيق الأرباح في نهاية 2012، بفضل ارتفاع أسعار النفط وتحسن هوامش أرباح عمليات التكرير.

وتغطي عملياتها كل الأنشطة المتضمنة في مجال النفط والغاز من كشف خام النفط والغاز الطبيعي والإنتاج، إلى توليد الكهرباء والنقل والتكرير وتسويق منتجات النفط، بجانب إنتاج الكيماويات. وتكونت الشركة في أعقاب الحرب العالمية الأولى، بعد رفض الشراكة مع رويال شل الهولندية بغرض إنشاء شركة فرنسية صرفة. وبحلول عام 2010، أصبحت توتال واحدة من كبرى الشركات العالمية، حيث ينتشر نشاطها في نحو 130 بلداً حول العالم.

وفي 2012، أعلنت بيع حصتها البالغة 20% وتفويض التشغيل في مشروع النفط البحري في نيجيريا للشركة الصينية للبتروكيماويات مقابل 2,5 مليار دولار.

ووافقت في العام الماضي مع بعض شركائها، على شراء نشاط توزيع التجزئة لشركة شيفرون الأميركية في باكستان بمبلغ لم يتم الكشف عنه. وأصبحت في 2014، أول شركة كبيرة للنفط والغاز، تحصل على حق الكشف عن الغاز الصخري في المملكة المتحدة. وأعلنت الشركة عن تراجع أرباحها خلال العام الماضي بنسبة 20% تقريباً إلى 11,2 مليار دولار، بالمقارنة مع معدلات عام 2012، مع عائدات تقدر بنحو 234 مليار دولار.

وتؤكد الشركة المضي في مشروعها الاستثماري البالغ 28 مليار دولار الذي من المخطط أن يستمر حتى 2017.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا