• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

حركة سنية تفرج عن جنود إيرانيين أسرى

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 أبريل 2014

أفرجت حركة «جيش العدل» السنية الناشطة في محافظة سيستان-بلوشستان، ذات الأغلبية السنية جنوب شرق إيران، أمس، عن جنود إيرانيين اختطفتهم منذ نحو شهرين، وذلك بفضل مفاوضات سرية عبر وسطاء من مراجع أهل السنة البلوش بالمحافظة.

ونقلت وكالة أنباء «فارس» الإيرانية شبه الرسمية عن مسؤول أمني إيراني لم تكشف هويته قوله «تم تسليم الجنود من قبل المجموعة الإرهابية، جيش العدل، إلى مسؤولين إيرانيين في باكستان».

وأكدت «جيش العدل» في حسابها على موقع «تويتر» الإلكتروني للتواصل الاجتماعي، أنه «بطلب من عـلماء سنة كبار في إيران تم الإفراج عن الجنود الإيرانيين الأسرى، وسلموا إلى وفد من العلماء».

وقد اختطفت الحركة، التي تقول إنها تقاتل منذ عام 2012 من أجل حقوق الأقلية السنية في إيران، خمسة من أفراد قوات حرس الحدود الإيرانية قرب حدود باكستان يوم 6 فبراير الماضي.

وأعلنت في يوم 23 مارس الماضي، أنها أعدمت أحدهم وهددت بقتل الباقين تباعاً إذا رفضت إيران الإفراج عن المساجين السُنة. لكن السلطات الإيرانية نفت ذلك وأكدت أن جميع الجنود ما زالوا أحياء . غير أن صوراً في مواقع الإنترنت أظهرت أربعة جنود محررين، وهم يرتدون اللباس المدني وليس العسكري.

(طهران، الاتحاد، أ ف ب)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا